الحركة الطلابيّة في بيرزيت: سننتصر لدماء قادتنا حتى استعادة الجامعة بإرثها الوطني

بوابة الهدف الإخبارية
12-01-2022
طالب القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي والحركة الطلابيّة في جامعة بيرزيت، مجلس أمناء الجامعة ورئيسه حنا ناصر المعروف بمواقفه الوطنية بإقالة عميدة شؤون الطلبة لما بدر عنها من تعنتٍ في حل المشكلات داخل الحرم الجامعي وسوء إدارتها، مُعلنين أنّهم سيمنعونها من دخول حرم جامعة بيرزيت.
كما طالبت الحركة الطلابيّة في بيانٍ لها، بإقالة الناطق الرسمي باسم الجامعة لمواقفه المشينة واللاوطنية بحق أبناء الحركة الطلابية التي صرح بها على وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام.
وفي بيانها، طالبت الحركة أيضًا إدارة الجامعة ومجلس الأمناء بالتدخل الفوري لإنهاء اعتقال أي طالب على خلفية العمل السياسي داخل أسوار الجامعة.
وشدّدت الحركة على ضرورة امتناع إدارة الجامعة وعمادة شؤون الطلبة عن عرقلة أي نشاط طلابي بشقيه الوطني والنقابي وتقديم التسهيلات الممكنة دون قيدٍ أو شرط.
ودعت الحركة إلى تسريع العمل بما تم التوقيع عليه في الاعتصام الماضي بتاريخ 8/11/2021 والذي استمر 27 يومًا، مُطالبين بعدم محاسبة أي طالب سواء كان ينتمي إلى إطار طلابي أو مستقل على خلفية أي نشاط وطني ونقابي داخل أسوار الجامعة.
وأكَّدت الحركة الطلابيّة على رفضها الجلوس على طاولة مع إدارة الجامعة في حال وجود كل من عميدة شؤون الطلبة الحالية والمتحدث الرسمي باسم الجامعة ونائب رئيس الجامعة للتنمية وإدارة المرافق، فيما أكَّدت على ضرورة وجود رئيس الجامعة على رأس أي جلسة حوار مع الحركة الطلابيّة.
وفي ختام بيانها، أشارت الحركة الطلابيّة إلى مجتمع الجامعة بجميع مكوناته بأنّ الحركة الطلابيّة ستنتصر لدماء أبنائها وقادتها، داعيةً جميع الطلبة للالتفاف حولها لاستعادة جامعة بيرزيت بإرثها الوطني.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1