منتدى المؤسسات والجمعيات" يدعو الشعب الفلسطيني في لبنان للتحرك الشعبي في مواجهة سياسة "الأونروا" في تقليص خدماتها

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
06-01-2022
عقد منتدى المؤسسات والجمعيات العاملة في الوسط الفلسطيني في لبنان اجتماعه الدوري، في مركز التواصل الاجتماعي "أجيال" في مدينة بيروت، بتاريخ الثلاثاء 4 كانون ثاني/ يناير 2022. وذلك بحضور مدراء وممثلي 16 مؤسسة وجمعية.
ناقش المجتمعون عدة نقاط أبرزها:
- تفعيل حراك المنتدى خلال الفترة القادمة بعد فترة الإغلاقات والقيود الصحية في ظل جائحة كورونا والأزمات السياسية والاقتصادية في لبنان، والتي انعكست سوءًا بطبيعة الحال على أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.
- تقييم زيارة وفد المنتدى إلى رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني الدكتور باسل الحسن، الذي ترأس اللجنة حديثاً. حيث أشار المجتمعون إلى أهمية التواصل مع لجنة الحوار والمطالبة بتفعيل دورها وإنجاز ملف الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، بالإضافة إلى ضم أعضاء من المجتمع الفلسطيني في لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني.
- استنكر المجتمعون سياسة إدارة "الأونروا" وتقصيرها الفاضح تُجاه المعاناة الإنسانية للاجئين الفلسطينيين في لبنان والمهجّرين من سورية؛ ومطالبة الوكالة بتحمّل المسؤولية عن الكارثة الإنسانية التي تتهدّد اللاجئين الفلسطينيين جرّاء تداعيات الأزمات الاقتصادية والمالية التي يشهدها لبنان منذ أكثر من سنتين.
- طالب المجتمعون الدول المانحة ومؤسسات الأمم المتحدة لدعم ميزانية الأونروا وتوفير التمويل اللازم للاستمرار في تقديم الخدمات الأساسية للاجئين دون تراجع أو تقليص، والتأكيد على رفض سياسة الابتزاز المالي والضغط السياسي على الوكالة بهدف إضعافها وصولاً إلى إنهاء عملها.
- توجّه المجتمعون إلى مختلف مكّونات شعبنا الفلسطيني بضرورة التحرك الشعبي ميدانيا في المخيمات والتجمعات الفلسطينية لمواجهة سياسة تقليص "الأونروا" لخدماتها أو التلويح بعدم قدرتها على الاستمرار بأداء عملها في ظل وجود عجز في الميزانية السنوية.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1