"حنظلة" يطالب المؤسسات الدولية بالوقوف أمام مسؤولياتها وإنقاذ حياة أسرى "نفق الحرية"

بوابة الهدف الإخبارية
14-09-2021
طالب مركز حنظلة للأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، كافة المؤسسات الدولية بالوقوف امام مسؤولياتها وإنقاذ حياة أسرى عملية "نفق الحرية" المُعاد اعتقالهم.
وقال المركز، في بيان له، وصل بوابة الهدف نسخة عنه، إن "كل الاشارات المتوفرة لدينا حول وضع الاسير زكريا الزبيدي غير مطمئنة وتستدعي تحرك عاجل لإنقاذه"، مشيرةً إلى أن الاعلام العبري خاضع لإشراف ورقابة الاجهزة الامنية للاحتلال، ولا يُستند لما ينشره حول صحة ووضع الاسرى، كما جاء.
وأضاف "إصرار الاحتلال واجهزته الامنية وادارة مصلحة السجون على التعتيم، وعدم السماح للمحاميين بلقاء الاسرى المُعاد اعتقالهم، يعكس نية مبيته لتنفيذ جريمة بحقهم".
وتابع "السجل الاجرامي الحافل للاحتلال ومحققيه في التعامل مع الاسرى بوحشية يتطلب تحرك من كل الجهات لحماية الاسرى وعدم تركهم فريسة لمجموعة من المجرمين".
ودعا المركز، وسائل الاعلام لتسليط الضوء على قضية الاسرى والاستناد لمؤسسات الاسرى والجهات المعنية في استقاء الاخبار المتعلقة بالأسرى وعدم ترك الساحة الاعلامية عرضه لأخبار الماكينة الاعلامية الصهيونية، وفق ما جاء.
كما ودعا كل المؤثرين على منصات التواصل الاجتماعي لتكثيف التغريد ومخاطبة الرأي العام الدولي وتسليط الضوء على الجرائم المتواصلة بحق الاسرى والتي تضرب بعرض الحائط كل القوانين والمواثيق الدولية ومبادئ حقوق الانسان.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1