وفد قيادي من الجبهة الشعبية يلتقي اللجان الشعبية بعين الحلوة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
09-06-2021
التقى وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بممثلي اللجان الشعبية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في مكتب اللجان الشعبية، بعين الحلوة، وقد تقدم وفد الجبهة مسؤول الجبهة في منطقة صيدا "حسين حمدان، وتقدم وفد اللجان الشعبية أمين سرها في منطقة صيدا الدكتور عبد الرحمن أبو صلاح.
تلا الترحيب بوفد الشعبية والرفيق أحمد غنومي بحث في أبرز محطات العمل الفلسطيني الراهن على المستويين الوطني والشعبي، وجرى تأكيد أن وقف العدوان الإسرائيلي على شعبنا في الوطن المحتل كان جراء الثبات والصمود ومواجهة جنود ومستوطني الاحتلال والرد على اعتداءاتهم ومقاومتهم.
على مستوى مساحة الوطن في القدس وحي الشيخ جراح، وأهلنا في الـ 1948 وفي الضفة الغربية، وفي قلعة الصمود غزة الأبية، وأكدوا أن النصر الذي تحقق هو نصر للكل الفلسطيني ولا يقبل القسمة وهو نصر لكافة أبناء شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات ونصر لقوى الحق والعدالة والإنسانية.
كما أكدوا ضرورة تعزيز الجبهة الداخلية وتصليب عود المقاومة مطلب عام ويستلزم توحيد الصف الوطني في إطار الشرعية الفلسطينية ممثلة بمنظمة التحرير الفلسطينية.
وفي الشأن الشعبي توقف الحضور حيال قضايا أصحاب حق العودة أبناء شعبنا في مخيمات اللجوء فتم تأكيد أهمية الالتفات إلى قضاياهم وحاجاتهم المطلبية والحياتية، وعليه دعا المجتمعون المرجعيات الفلسطينية في الساحة ومنهم بشكل خاص المرجعيات المعنية بالشأن الشعبي "لجنة المتابعة المركزية للجان الشعبية ودائرة شؤون اللاجئين" لمتابعة قضايا الناس ورصد الإمكانيات، بما يكفل تلبية الإحتياجات، ويعزز المقومات الحياتية في المخيمات ويؤمن حاجات عامة الناس من مياه الشرب والكهرباء والطرق المعبدة...إلخ، والالتزام بأليات عمل تضمن التعاطي مع القضايا الطارئة والملحة للمخيمات وعامة الناس بيسر وسهولة ودونما تعقيدات وتسويف للأمور.






التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1