الجبهة الشعبية في دمشق تشارك في حفل تكريم سفير الجمهورية الإيرانية السيد جواد تركأبادي

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
30-03-2021
شاركت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في حفل التكريم الذي أقامته فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق، تُكريمًا لسفير الجمهورية الاسلامية الايرانية السيد جواد تركأبادي، بمناسبة انتهاء فترة خدمته.
وقد شارك في الحفل وفد من الجبهة ضم رئيس الدائرة السياسية الدكتور ماهر الطاهر، و مسؤول الجبهة بالساحة السورية عمر مراد، وعضو قيادة الدائرة السياسية عبد الكريم شرقي، وذلك في مقر المجلس الوطني الفلسطيني بالعاصمة دمشق 30/3/2021. كما شارك بالتكريم قادة وممثلو فصائل المقاومة الفلسطينية وجمعية الصداقة الفلسطينية الايرانية وضباط من جيش التحرير الفلسطيني.
يأتي هذا التكريم في ذكرى يوم الأرض، لتأكيد الترابط بين سورية وايران وفلسطين وكل دول وقوى محور المقاومة، وتقديرا للدور الذي تقوم به الجمهورية الاسلامية الايرانية من دعم ومساندة للشعب الفلسطيني، ووفاء من الشعب الفلسطيني لإيران التي حرصت على الدفاع عن فلسطين القدس، وجعلت من الجمعة الأخيرة من ىشهر رمضان المبارك يوم القدس العالمي.
وأشار قادة وممثلو فصائل المقاومة الفلسطينية خلال التكريم أن القضية الفلسطينية تمر في مفصل تاريخي، وأن العدو الصهيوني وحلفاءه من الغرب و العرب يسعون لتحقيق مكاسب سياسية لعجزهم عن تحقيق انتصار عسكري ميداني على محور المقاومة، مشددين على الحذر والاستعداد لمواجهة الخطط الخبيثة للإدارة الأمريكية الجديدة.
مؤكدين الاستمرار في النضال ومقاومة المحتل الصهيوني حتى تحرير كامل فلسطين، برغم كل محاولات التضيق على محور المقاومة، ووجهوا التحية للشعب الفلسطيني الصامد في أرضه رغم الممارسات العنصرية للمحتل الغاصب.
ومن جانبه عبر سعادة السفير السيد جواد تركآبادي عن فخره واعتزازه ومحبته لهذا التكريم، مؤكدا أن الانتصار لفلسطين هو انتصار للأمة وانتصار للحق، وكل من يقف مع الشعب الفلسطيني هو محب للحرية وللعدالة ويدعم الموقف الإنساني.
وأشار السيد تركآبادي إلى التزام الجمهورية الاسلامية الايرانية بمبادئها الانسانية والقانونية تجاه فلسطين والقدس وشعبها المقاوم الصامد في وجه المحتل.
يذكر أن السيد جواد تركآبادي بدأ عمله الدبلوماسي منذ أربعين عاما. درس هندسة الميكانيك وليسانس الجغرافية.
كان السيد جواد تركآبادي قائما بأعمال السفارة في الكويت، ثم سفيرا في البحرين ل6 سنوات، وسفيرا في الخرطوم 4 سنوات، وأخيرا سفيرا في دمشق









التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1