اعتصام جماهيري رفضًا لصفقة القرن نظمته فصائل الثورة الفلسطينية في مخيم برج البراجنة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
07-02-2020
رفضا لإعلان الإدارة الأمريكية تصفية حقوق شعبنا الفلسطيني الثابتة، نظمت فصائل الثورة الفلسطينية في مخيم برج البراجنة، في بيروت، يوم الجمعة في ٧ شباط ٢٠٢٠ اعتصامًا جماهيريًا امام جامع الفرقان في المخيم، بحضور فصائل المقاومة الفلسطينية، واللجان الشعبية، والأحزاب والقوى الوطنية والإسلامية اللبنانية، ومؤسسات تربوية واجتماعية ونسوية، وحشد من أهالي المخيم، بمشاركة وفد من الجبهة في بيروت والبرج.
وقد رفع المشاركون اعلام فلسطين، مرددين الهتافات الوطنية والمنددة بصفقة القرن.
وكانت كلمة لمنظمة التحرير الفلسطينية في بيروت، ألقاها عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لفرع لبنان فتحي ابو علي كلمة قال فيها: نلتقي هنا اليوم لنعلن نحن اللاجئون في لبنان أن لا ترامب ولا أذنابه من الصهاينة والرجعيين العرب يستطيعون أن يكسروا ارادة أطفال فلسطين، وحقهم بالعودة ولن يستطيعوا أن يزوروا التاريخ بأن القدس كانت وستبقى عاصمة فلسطين، ولن يستطيعوا أن يلعبوا بخريطة الحق خريطة فلسطين من بحرها الى نهرها، ولن يستطعوا أن يستمروا بمؤامراتهم التي لم تبدأ مع صفقة القرن السيئة الصيت. وكما أفشل شعبنا كل المؤامرات منذ بداية الغزوة الصهيونية سيفشل مؤامرة ترامب ونتنياهو وأذنابهم من العرب، فشعبنا الذي قدم التضحيات، وخاض الثورات منذ ثورة البراق وثورة ١٩٣٦ والتصدي لاغتصاب فلسطين عام ١٩٤٨ ولم يستسلم مع هزيمة الانظمة العربية عام ٦٧ وخاض معركة الكرامة، واستطاع أن يرد الصاع صاعين فقدم التضحيات والشهداء، ولقن العدو الصهيوني دروسا لن ينساها لن يرضى اليوم بمؤامرة التصفية المسماة بصفقة القرن ليبدل وطنه وكل هذة التضحيات والبطولات برشوة تسمى دولة لا تمثل من اسمها شيء سوى حكم ذاتي يسعون من خلاله لتصفية فلسطين وشعبها، ويحولون تضحيات شهدائنا ومناضلي شعبنا الى عبثيين وارهابيين وعملاء، ولكن شعبنا موحد اليوم أن هذة الصفقة لن تمر، وهذا العنفوان المتجدد اليوم في القدس، من الخليل الى نابلس وجنين، وهذا الدم الشريف لشهداء أبطال سيستمر في الجريان حتى كنس أخر مستوطن عن أرضنا، وعندها فقط سنقيم دولتنا في فلسطين كل فلسطين. وفي الختام وجه التحية للاسرى والشهداء والنصر حليف شعبنا الفلسطيني .
كلمة تحالف القوى الفلسطينية في بيروت ألقاها المسؤول السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في بيروت الحاج ابو وسام منور الذي اشاد بالعملية البطولية التي نفذها اربعة اقمار من ابناء شعبنا الفلسطيني في الضفة والقدس، واشاد منور بتضحيات شعبنا الفلسطيني الذي يقدم الغالي والنفيس في سبيل تحقيق اهداف شعبنا، وتحرير ارضه من الطغاة المحتلين الصهانية، كما استنكر الصمت العربي، وأدان الدول التي تهرول وتسارع لإقامة علاقات مع كيان العدو، وتسعى للتطبيع معه. كما أكد الوحدة الوطنية الفلسطينية، وإنهاء الانقسام في الساحة الفلسطينية، وأكد وحدة الموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن والتفريط بمكتسبات شعبنا وحقوقة الغير قابلة للبيع والتفريط










التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1