النضال الفلسطيني والعربي مستمر حتى تحرير الأرض الفلسطينية والعربية من الكيان الصهيوني- أبو وسيم

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
27-07-2019
إن النضال الفلسطيني والعربي مستمر حتى تحرير الأرض الفلسطينية والعربية من الكيان الصهيوني، وستبقى المواجهة للمخططات التآمرية الأمريكية، وشريكها الكيان الصهيوني، ومن معهم دولٌ إمبريالية وعربية، وما صفقة القرن إلا في هذه الخانة تمارس من دون الإعلان، وورشة البحرين ترجمه لذلك.
لكن الملفت قرار وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان الذي أتى متساوقًا مع ذلك في تنفيذ ما لم ينفذه من سبقه من وزراء عمل .
الملفت كذلك قرار الكيان الصهيوني في تدمير 100 شقة سكنية في ما يقرب الخمس عشرة بناية، بل أكثر .
في صورباهر في القدس.
هل هذه القرارات صدفة، أم مخطط متناسق ومتساوق معا؟!
مما دفع الفلسطينيون للقيام بتحرك جماهيري في لبنان، وخارج لبنان للمطالبة بإعطاء اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم المدنية، والإنسانية الموافق عليها لبنان في المؤسسات الدولية، والجامعة العربية، كما ورد في مقدمة الدستور اللبناني.
لليوم العاشر للتحرك المطلبي الجماهيري مستمر .
يوم الجمعة الموافق 26/7/2019 كان يوم غضب في المخيمات الفلسطينية كافة من نهر البارد شمالًا حتى الرشيدية جنوبًا، مرورًا بفلسطينيي البقاع.
ومنهم مخيم عين الحلوة الذي عبر عن غضبه بوجود الجميع شعبًا، ومؤسساتٍ، وأحزابًا، وفصائل، وحراك جماهيري...الخ.
إنه نضال مطلبي سلمي منظم .
الجميع يطالب وزير العمل العودة عن القرار وإلغائه، كما يطالب بإعطاء الفلسطينيين الحقوق المدنية، والإنسانية، وحق التملك للاجئين الفلسطينيين في لبنان.
إن الملفت للنظر أن الدولة اللبنانية سجلت، وتسجل مواقفًا سياسية مشرفة، مؤيدة للموقف الفلسطيني في المؤسسات الدولية، والجامعة العربية .
في النهايه نقول:" على لبنان أن يكون مع فلسطين، والفلسطينيين لا مع فلسطين فقط، لأن من يكون مع فلسطين يعمل على إعطاء الحقوق للفلسطينيين كما أقرتها تشريعات الأمم المتحدة، ومجلس الأمن، والجامعة العربية ذات الصلة بالحقوق الوطنية، والمدنية، والإنسانية













التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1