اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية ومنظمة الشبيبة الفلسطينية في صيدا تنظفان مقبرة درب السيم

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
03-06-2019
منذ بداية شهر رمضان المبارك أطلق ناشطون حملة لتنظيف المقبرة في مخيم عين الحلوة، واستكمالًا شاركت المنظمات الجماهيرية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، منطقة صيدا، " اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية، و منظمة الشبيبة الفلسطينية " بإزالة الأعشاب، والأشواك من أمام المقابر، وذلك يوم الأحد 2/6/2019، بمشاركة الناشط حسام ميعاري، و الدفاع المدني الفلسطيني، فوج مخيم عين الحلوة، و كشاف جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية.
كما كرَّمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، منطقة صيدا، الناشط حسام ميعاري باسم أصدقاء الشهيد طارق الصفدي، والناشط محمد حسون باسم موقع عاصمة الشتات، وعماد عطعوط حارس المقبرة، تقديرًا لجهودهم، وعطائهم في هذه المبادرة، وحثهم الناس على إرساء روح التطوع، والمبادرة المجتمعية في خدمة أهلنا في المخيم.
كما أكد مسؤول اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية في منطقة صيدا عبدالكريم الأحمد أن ما تقوم به المنظمات الجماهيرية اليوم يرتكز على عملها الدائم في خدمة الجماهير الشعبية، و هذا نابع من قناعتها بأنه يجب أن تكون بين الناس، يتحسسون آلامهم، ويعملون على المساهمة في إيجاد الحلول لهم. وبتكريمها اليوم للناشطين تكرم الفكرة والهدف اللذين عملت لأجلهما












التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1