زينة شريدي ابنة مخيم عين الحلوة تقود فريق في الأمم المتحدة إلى المرتبة الثالثة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
27-04-2019
مرة جديدة يثبت الفلسطيني تفوقه برغم ما يعانيه، ولأنه شعب مكافح ترعرع على حب النضال في المجالات كافة، جعل من يومياته مقاومة ليس لها منافس، حتى جعل من فكره ما يكسر به الحدود ويعبر القارات، ومن فلسطينيته ما يهزم الاحتلال وحلمه بهدم الاسم الفلسطيني.
وفي إطار هذا النجاح، نال الفريق الذي تقوده الطالبة زينة نمر شريدي المرتبة الثالثة من بين مائة وثلاثة وتسعين فريقا شارك في المؤتمر الشبابي لطلبة الجامعات من مختلف دول العالم، الذي أقيم في مقر الأمم المتحدة بمدينة نيويورك خلال الفترة ما بين ١٤/٤ لغاية ١٩/٤، نوقش خلاله اختيار أفضل خطة لبرنامج تحقيق السلام العالمي ونزع الأسلحة والترسانة النووية.
الطالبة زينة التي قادت الفريق في الأمم المتحدة حتى نال المراتب الأولى، هي فلسطينية عانت اللجوء وآلامه، ابنة مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان، تخصصت في العلوم السياسية والاقتصاد الدولي وكانت متفوقة في دراستها الجامعية.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1