الاحتلال ينقل مسؤول الجبهة الشعبية في السجون إلى جهةٍ مجهولة

فلسطين المحتلة _ بوابة الهدف
14-04-2019
أفادت مصادر خاصة لمركز حنظلة للأسرى والمُحررين، اليوم الأحد، بأنّ إدارة مصلحة السجون قامت بنقل القيادي في الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين ومسؤول فرعها في السجون الأسير وائل الجاغوب إلى جهةٍ مجهولة، ويُعتقد أنّ النقل تم إلى العزل الانفرادي.
وتأتي هذه الخطوة بعد أن خضع الأسير الجاغوب لعمليّة تحقيق استمرت (12) يومًا في أقبية وزنازين "بيتح تكفا" – ملبس، علمًا أنه كان قد أعلن عن إضرابه المفتوح عن الطعام مُستبقًا الإعلان عن بدء "معركة الكرامة 2"، وذلك ضمن مشاركته قيادات الإضراب.
يُذكر أنّ مصلحة سجون الاحتلال كانت قد نقلت القيادي الجاغوب من سجن "رامون" إلى التحقيق في "بيتح تكفا" صبيحة الأربعاء 3 نيسان/ابريل الجاري.
ويقضي الأسير الجاغوب (43) عامًا من سكان مدينة نابلس بالضفة المحتلة، حكمًا بالسجن المؤبد بعد اعتقاله في الأوّل من أيّار/مايو عام 2001، علمًا بأنه تعرّض لاعتقالات سابقة وقضى أحكامًا في سجون الاحتلال.
ويواصل الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال "الإسرائيلي"، لليوم السابع على التوالي إضرابهم المفتوح عن الطعام ضمن معركة "الكرامة الثانية"، بعد أن أعلنوا انطلاقها يوم الاثنين الماضي، ويتقدمهم عددٌ من قادة الحركة الأسيرة.
ومنذ مطلع 2019، تشهد سجون الاحتلال الصهيونية توترًا شديدًا، على خلفية إجراءات التضييق التي تتخذها مصلحة سجون الاحتلال بحق الحركة الوطنية الأسيرة، من بينها تركيب أجهزة تشويش داخل السجون، بذريعة استخدام المعتقلين لهواتف "مهربة".


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1