أبو جابر: الانتصار قادم بوحدة المقاومين

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
14-04-2019
أكد مسؤول العلاقات السياسية للجبهة الشعبية في لبنان أبو جابر، أن وحدة محور المقاومة في فلسطين والمنطقة، وصولا إلى فنزويلا سيتمكن من هزيمة المشروع الأمريكي الهادف إلى تعميم الفوضى والحروب في البلدان التي تقول لا للهيمنة الأمريكية.
جاء ذلك في اللقاء التضامني من أجل عروبة القدس والجولان، وتضامنا مع فنزويلا، حيث أقيم مساء يوم السبت 13/4/2019 في مركز الحزب الشيوعي اللبناني، في حلبا، بحضور وفد من قيادة الجبهة الشعبية في منطقة الشمال، وممثلي أحزاب وبلديات ومخاتير لبنانية .
وقال أبو جابر:" إن أمريكا تريد السيطرة على ثروات العالم، لذلك تريد السيطرة على فنزويلا، كما تحاول السيطرة على البلدان العربية من خلال بث الفوضى والحروب، لكي يبقى العدو الصهيوني مطمئنا في توسعه الاستيطاني، ولكي يمرر صفقة القرن، ومصادرة القدس والجولان ومزارع شبعا، كما تصفية قضية اللاجئين.
وخلال حديثه أشار إلى أن كل المؤامرات الأمريكية باءت بالفشل، لأن قوى المقاومة الحية مازالت متمسكة بمقاومتها وحقوق شعوبها، موجها التحية للأسرى المنتفضين في السجون، وفي مقدمهم أحمد سعدات، ومروان البرغوثي، وجورج عبدالله، ويحيى سكاف و7000 أسير يخوضون معركة الكرامة الثانية بأمعائهم الخاوية .
كما تحدث في اللقاء القيادي في الحزب الشيوعي اللبناني حسن خليل، حيث أكد أن مسيرة التحرر والمقاومة مستمرة في مواجهة مخططات أمريكا الهادفة للسيطرة على العالم، وما نشهده من قرارات بشأن القدس والجولان ومزارع شبعا، وصولًا إلى فنزويلا يتطلب رص الصفوف، لأن ما أخذ بالقوة لا يسترد بغيرها .
كما تحدث السفير الفنزويلي غونسالس عن المؤامرات التي تحوكها أمريكا منذ 1992 في فنزويلا، في محاولة لضرب فنزويلا البولفارية، لكن القائد تشافيز أرسى دعائم الدولة العادلة التي تنفق كل ثرواتها لخدمة شعبها، فاستحق القائد مادورو هذا الالتفاف من قبل الشعب والجيش، وأفشل محاولة الانقلاب والاغتيال، ومازال يقاوم الحصار الذي تفرضه أمريكا، موجها التحية لحلفاء فنزويلا من فلسطين ولبنان إلى روسيا والصين وكل أحرار العالم






التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1