في أول الصباح- خليل المتبولي

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
05-04-2019
في أول الصباح
أنتظركِ وتنتظرينني
أسمعكِ وتسمعينني
اقرأكِ وتقرأينني
أحفظكِ وتحفظينني
أهمسكِ وتهمسينني
أشتاقكِ وتشتاقينني
في أول الصباح
أسمع ضجيج َ
حبّك المخنوق من القهر
الآتي
من آقصى الماضي
المتشبّث بولادة الحاضر
الساهر
على آفاق الزهد
القادم من لهفة
العصافير المغرّدة
لألحان الإشتياق
في أول الصباح
أضطرب في الحب
المتهكّم على ضحكات الزمن
المتكئ على صرخات الشجن
المنتهي والمبتدئ
في هذيان الخرافة
وسلطان الفراسة
ويقين العناق
في أول الصباح
أبقى شاردًا
مع الغيوم
فوق الكروم
أبحث عن نجمتك التائهة
في ظلال الجنون
أشعر أنني تائهٌ
بين دوالي عشقك
وسحر العيون
في صمت الصباح
أصرخ من نفسي
عن نفسي لنفسي
بصوت الصياح
معلنًا عن طلَلِكِ
في هوى الجراح
في أول الصباح
أتهاوى
صريعًا باكيًا
في طريقك الطويل
ممتدًّا كظلال البراري
وككثبان الصحاري
ماسحًا عتمة الليل
عن جبين النهار
ساخرًا
من جنيّات السهر
اللواتي
يقفزن
على عتبات أحلامنا المتكسرة
ويرقصن
على ضفاف جنوننا المعشوشبة
في أول الصباح
هادئًا صاخبًا
صاخبًا هادئًا
أمرّ على جسر عشقك
أتفقد همسَك شجنَك
عطرَك شغفَك
حياتَك موتَك
أُثير تساؤلاتٍ واستغراباتٍ
عنكِ عنّي عنهم
عن لعنات القرون الماضية
في أول الصباح
أستيقظ
ولا أرتاح


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1