الديمقراطية تضيء شعلة انطلاقتها الخمسين في مخيم عين الحلوة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
01-03-2019
أضاءت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مخيم عين الحلوة شعلة انطلاقتها الخمسين، بحضور ممثلي الفصائل الفلسطينية، والقوى الإسلامية، واللجان الشعبية، وقيادة وأعضاء الجبهة في المخيم، وشارك وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، تقدمه مسؤولها في منطقة صيدا أبو علي حمدان، و عدد من أعضاء قيادة المنطقة، و حشد من اللجان العمالية و منظمة الشبيبة الفلسطينية و لجان المرأة الشعبية الفلسطينية .
في البداية رحبت حنان حبوس عضو قيادة الجبهة بالحضور، وأثنت على التاريخ النضالي الذي لعبته الجبهة على مدار خمسين عاماً، وحيّت شعبنا في أرض الوطن والاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني.
كلمة الجبهة الديمقراطية القاها الرفيق عدنان يوسف "ابو النايف" جاء فيها: خمسون عاما للقضية الوطنية، خمسون عاما للوحدة الوطنية، نضيء شعلة جديدة، في مخيم المقاومة، عنوان العودة وحاضنة النضال الوطني الفلسطيني على امتداد سبعة عقود حضرت فيها المقاومة بكل تفاصيلها، وكان من اوائل المخيمات التي كان لها شرف استعادة قضيتنا الوطنية من ايدي انظمة التبعية والوصاية. هنا سقط الشهداء من جميع الفصائل، وهنا توحدنا بالدم في مواجهة العدو الاسرائيلي، فكانت هزيمة الاحتلال وكان انتصارنا.













التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1