بيان صادر عن الجالية الفلسطينية في فنزويلا

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
30-01-2019
إن الجالية الفلسطينية في فنزويلا هي جزء لا يتجزأ من المجتمع والشعب الفنزويلي، ولا يمكن لها إلا أن تتابع باهتمام التطورات السياسية المتسارعة في البلاد، حيث تدين العملية الانقلابية الجاري تنفيذها ببطء من قبل اليمين الفاشي الفنزويلي المدعوم من قبل الامبريالية الأمريكية، كما تعبّر عن رفضها للتدخل في الشئون الداخلية لفنزويلا من قبل الإدارة الأمريكية وعملائها في المنطقة.

وتؤكد على دعمها المطلق للرئيس الشرعي الرفيق " نيكولاس مادورو"، الذي تم إعادة انتخابه من قبل الشعب الفنزويلي في انتخابات دستورية ونزيهة في العشرين (20) من شهر مايو الماضي للفترة الرئاسية 2019-2025. ونعلن عن تضامننا مع الشعب الفنزويلي الذي نحن وإياه نخوض النضال من الخندق المشترك ضد نفس العدو، عدو الإنسانية، الامبريالية والصهيونية.

إننا نرفع صوتنا ونطالب كافة الحكومات باحترام حق الشعوب في تقرير مصيرها واختيارها لنظام الحكم الذي تريده، هذا الحق الذي تكفله القوانين الدولية ومبادئ الأمم المتحدة ، وندعو كافة الحكومات والأحزاب وحركات التحرر الاجتماعي والوطني إلى دعم الدستور الشرعي في الجمهورية البوليفارية الفنزويلية والدفاع عنهما.

عاشت الصداقة بين الشعبين الفلسطيني والفنزويلي

عاش الرئيس الشرعي الرفيق نيكولاس مادورو

الجالية الفلسطينية

كاراكاس / فنزويلا


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1