ندوة سياسية في مخيم برج البراجنة تحت عنوان: صفقة القرن وسبل مواجهة التطبيع

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
23-01-2019
تحت عنوان معركة التطبيع يجب أن تحيا من جديد وتخاض من جديد، نظمت لجان العمل في المخيمات ندوة سياسية بعنوان( صفقة القرن وسبل مواجهة التطبيع)، وذلك الثلاثاء في 22/1/2019 بقاعة جامع الفرقان، في مخيم برج البراجنة.
وقد حضر الندوة عضو المجلس السياسي، ومسؤول الملف الوطني في حزب الله الحاج محمود قماطي، وأمين سر فصائل منظمة التحرير في لبنان، وعضو المجلس الثوري لحركة فتح فتحي أبو العرادات، وأمين سر حركة فتح الانتفاضة إقليم لبنان، وأمين سر قوى التحالف الوطني الفلسطيني في لبنان هاني رميّض، ومعاون مسؤول وحدة العلاقات الفلسطينية في حزب الله الشيخ عطالله حمود، وأبو وسام منور عن حركة الجهاد الاسلامي وابو كفاح غازي مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في لبنان ورمزي دسوم عن التيار الوطني الحر وعصام طنانة رئيس التجمع اللبناني العربي واحمد علوان رئيس حزب الوفاء اللبناني والدكتور الشيخ محمد عثمان جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية وسوزان مصطفى مسؤولة الهيئات النسائية في الحزب العربي الديمقراطي ومحمد بكري الحملة الاهلية لنصرة فلسطين وقضايا الامة ومحمد ابراهيم جبهة التحرير الفلسطينية وفايز ثريا حزب البعث العربي الاشتراكي وابراهيم قرحو حزب رزكاري الكردي وفؤاد حسن المرابطون وعبد الملك سكرية ناشط سياسي وابو جمال وهبه حركة الانتفاضة الفلسطينية ومحمد البحيصي رئيس جمعية الصداقة الفلسطينية الايرانية والعميد يوسف عطية حركة حماس والحاج طارق عيسى انصار الله وعلي المعطي منظمة الصاعقة والدكتور حيدر دقماق الحملة العالمية للعودة وابو علي الاشوح الجبهة العربية الديمقراطية
بداية كانت تلاوة كريمة من آيات الذكر الحكيم بصوت الشيخ المقرئ عبد المجيد، تلا ذلك الوقوف دقيقة صمت مع قراءة سورة الفاتحة الكريمة حداداً على أرواح شهداء لبنان وفلسطين.
أدار الندوة الشيخ عطالله حمود معاون مسؤول ملف العلاقات الفلسطينية في حزب الله، وجاء في كلمته :العدو الصهيوني اليوم يروج لقضية الإستيطان وتسوية الشرق الأوسط التي أطلقها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد إطلاق عملية التهويد، وجعل القدس عاصمة ابدية للكيان المزعوم ونقل السفارات وسيادة الكيان الصهيوني على المقدسات الاسلامية والمسيحية وتفتيت الضفة الغربية في البلدة القديم والمسجد الأقصى تحت الحكم الإسرائيلي وبالشراكة بين الفلسطينيين والأردنيين.
ما هي أدواتها اليوم للتصدي لمشروع صفقة القرن؟ هذا المشروع يعني بإنهاء القضية الفلسطينية بكاملها، ولا يخفى على احد تأمرهم على سوريا التي وقفت في وجه مشروعه، لأنها معقل التغذية للمقاومة الفلسطينية بكل فصائلها وسورية كانت ولا زالت وستبقى تدافع عن فلسطين وحقوقها .
فالذي نحتاجه اليوم تحطيم كل القيود الاجتماعية، فعندما يستهدفون العقل العربي يجب أن تبرز دور المقاومة فكل الشخصيات التي تبنت القضية الفلسطينية يجب احياءها على منابر التواصل الإجتماعي وغيره، كالفلسطيني الثائر وقوات العاصفة وشهيدا شهيدا شهيدا للرئيس الرمز ياسر عرفات وغسان كنفاني و فتحي الشقاقي وجورج حبش وأحمد ياسين وكل أبطال المقاومة ، ويجب اليوم ان نركز على القضايا النضالية من شهداء وشهيدات وأسرى لإسترداد الهوية العربية.
وتحدث حمود عن مخطط تشةيه صورة الإسلام فقال: ان الاعلام الغربي قام بترويج الإسلام على انه دين كراهية وقتل وإرهاب ليتبعهم البعض من الأعراب المتصهينين بكل وقاحة بالمناداة بالتطبيع مع الكيان الصهيوني ووصم الاسلام بالإرهاب،عبر إغراق الوسائل الإعلامية بمختلف أنواعها ويحاربون كل من ضدهم ، ناهيك عن شتم العروبة والإسلام الى درجة الإسفاف بإستخدام مصطلحات هجينة لم نألفها ولم نسمع بها سابقا كالقومجية والإسلاميين وغير ذلك حتى الإعلام اصبحنا نراه ذراعا للمستبد، اذ تناسوا اليوم بأن من يحكمهم المستبد العربي من بعض الحكام العرب والخليجيين الذين كشفوا أقنعتهم المزيفة، مهرولين زرافات ووحداناً تجاه العدو ورأس حربة المشروع الصهيو ني الاميركي بوجه محور المقاومة.
ثم قدم حمود المحور الأول وكان بعنوان "المقاومة ودورها في درء مخاطر التطبيع" حاضر فيها الحاج محمود قماطي مسؤول الملف الوطني الفلسطيني في حزب الله، وتت هذا العنوان قال:" التطبيع خطة لاستهداف العقل العربي عبر تحنيطه و تجميده وان تكون هذه القضية سهلة تمر مرور الكرام على شباب الامة العربية والاسلامية، عبر تشويه الإسلام وجعله غير صالح لهذا الزمان في ظل لصقه بالإرهاب.
ونستذكر الموقف الجميل لرئيس وزراء ماليزيا مهاتير محمد الذي استطاع ان يصفع كل العرب المتبعين عندما رفض دخول اي صهيوني الي بلاده، الى جانب مواقف باكستان وايران المشرفة، فالتطبيع أعطى عدة تعريفات هادفة لصالح العدو، والاستهداف للعالم العربي والمجتمع الدولي، فالمقصود من هذه الندوة ردع ومنع التطبيع على ان يصبح امل في سبيل فلسطين وكل فلسطين، فالهدف الاسرائيلي من خلال التطبيع ان تصبح كيانأ أمنا، والمعروف أن العدو مُاتصل لأرض العربية الإسلامية المقدسة.
فنحن نريد موقف موحد لكل الشعوب العربية وموقف شعبي ووطني وسياسي ضمن إستراتيجيات هادفة لردع التطبيع.
واستطرد الحاج قماطي قائلا: من هنا يأتي دور المقاومة في تخطي مخاطر التّطبيع ومنعه وردع اسرائيل عن تحقيق استراتيجيتها بهدف التطبيع، فيجب تحميل المسؤولية الكاملة لكل البلاد العربية والاسلامية ونبذ التطبيع ومنعه رغم الغطرسة الصهيونية.
اسرائيل تصل لمرحلة الشتات الكاملة في ظل اداء عربي مهزوم خائن ، فالكثير منهم متواطئ مع الكيان الصهيوني ونؤكد مع كل هذا لم نحقق لها ما تريده ولن نرضخ للتطبيع.
هنا يكون التطبيع مستحيلاً عندما يكون الشعب والعالم والمحور الوطني متلامساً مع الانتصار والروح القوية، وعندما تكون المقاومة موجودة على مستوى العمليات والمستوى الإجتماعي والاقتصادي والسياسي والعسكري ضد هذه الشريحة، وتتصدى داخل فلسطين وحول فلسطين فبقدر ما تكون، تكون المقاومة منتصرة وفعالة بكل الجولات، وتعطي الأمل بمواجهة العدو وتمنع التطبيع في وجه المجتمع الدولي والدول العربية المتواطئة على الشعب الفلسطيني بالمرصاد وتبهر بالعمليات التي ترسم الأمل الذي سيحقق التحرير والانتصار الفلسطيني.
المحور الثاني كان لأمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات وكانت بعنوان" مخاطر التطبيع في ظل تمرير صفقة القرن"، انتقد فيها موقف بعض الدول العربية التي تهرول الى التطبيع مع العدو الصهيوني في الوقت الذي تشتد فيه الهجمة الاميركية والصهيونية على الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.
ورأى ابو العردات ان ابرز مظاهر التطبيع العلني بدأت بزيارة رئيس الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو الى سلطنة عمان، ثم زيارة وزيرة الثقافة في كيان العدو، وهذا ما ينبئ عن بداية مرحلة جديدة في طبيعة العلاقات بين الدول العربية ودولة العدو تقوم على اساس العلاقات الدبلوماسية باعتبار ان الكيان الصهيوني جزء من الشرق الاوسط.
واستهجن ابو العردات هرولة بعض الدول العربية الى التطبيع مع الكيان الصهيوني، معتبرًا أن التنكر للحقوق الفلسطينية لا يخدم الحقوق الفلسطينية وقضيتهم العادلة، مشيرًا إلى ان الاعتراف بإسرائيل سيؤدي الى المزيد من التعقيدات ويقفل كل آفاق الحل السياسي.
وأكد ابو العردات ان التطبيع مع كيان العدو سوف يشجعه على التمادي في التعنت وسيطالب الدول العربية والاسلامية بالمزيد من التنازلات، متسائلًا عن الهدف من وراء التطبيع مع دولة تعتاش على المعونات الاميركية.
وأسف ابو العردات الى المستوى الذي وصل ببعض المثقفين العرب الداعين للتطبيع والى اقامة علاقات مع الكيان الصهيوني ولم يكتفِ هؤلاء بذلك، بل قام بعضهم بزيارة اراضي العدو.
ودعا ابو العردات الى الرد على موجة التطبيع من خلال مقاطعة دولة الاحتلال اقتصاديا وسياسيًّا وثقافيًا، وهو ما اعتبره واجب وطني وأخلاقي من كل فلسطيني وعربي غيور على القضية الفلسطينية. داعيا المثقفين إلى تعرية افعال اسرائيل امام الرأي العام الدولي من مصادرة لاراضي وثروات الشعب الفلسطيني.
وطالب ابو العردات الشعوب العربية والاسلامية الى مقاطعة المنتجات الاسرائيلية، معتبرًا أن نجاح هذه الخطوة يكون من خلال وقف التبادل التجاري السري بين بعض الدول العربية واسرائيل ووقف كافة اشكال التعاون وعلى مختلف المستويات بين الدول العربية وكيان العدو.
وفي نهاية مداخلته ثمن ابو العردات لمواقف بعض الحركات على مستوى العالم التي تدعو الى مقاطعة المنتجات الاسرائيلية داعيًا الى قوننة هذه المقاطعة، خاتمًا ان مقاطعة دول الاحتلال هو الوجه الابرز لمواجهة التطبيع مع العدو الصهيوني.
المحور الثالث تحدث فيه أمين سر قوى التحالف الوطني الفلسطيني في لبنان رفيق رميّض(أبو هاني) وكان حول التطبيع وأثره على المسيرة النضالية.
تحدث فيها عن معاناة الشعب الفلسطيني وكل الأزمات المأساوية التي عصفت به والوقفة التاريخية التى تطبعت في اذهان العالم اجمع بصفقة القرن وصولا للتطبيع. داعياً الى الحد من التأثير بإستهداف المواطن العربي.
وحدّد رميض عدة نقاط حول تأثيرالتطبيع على المسيرة النضالية:
- محاولة ضرب البعد العالمي للقضية الفلسطينية
- إنهاء بعض الدول التي تعترف بدولة فلسطين
ضرب أي محاولة لدعم الشعب الفلسطيني مالياً وثقافياً وعلى كافة الصعد تمهيداً لإنهاء القضية الفلسطينيةودعا رميض الى رص الصفوف في مواجهة هذا التطبيع وردعه وحل النزاعات بالطرق السلمية والثقافية. كما دعا الى توحيد العمل النضالي والسياسي والاقتصادي والثقافي لإنهاء الكيان الصهيوني ومشاريعه الهادفة لمصالحهم ووضع خطة استراتيجية سياسية وصولا الى الانتصار






التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1