الشعبية تشارك باللقاء التضامني مع جمهورية فنزويلا البوليفارية والرئيس مادورو

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
10-01-2019
شاركت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بوفد ضم الرفيقين، عضو المكتب السياسي للجبهة، مسؤول دائرة العلاقات السياسية ماهر الطاهر، و عضو قيادة الدائرة عبد الكريم شرقي، الذي أقيم ظهر يوم الخميس 10/1/2019تضامناً مع فنزويلا البوليفارية، والرئيس مادورو بالسفارة الفنزويلية، بدمشق، وذلك بحضور قوى، وأحزاب، وشخصيات فلسطينية، وسورية، وعربية، وبحضور السفير الفنزويلي والكوبي بدمشق.
في بداية اللقاء تحدث السفير الفنزويلي، بدمشق، خوسيه غريغوريو عن المؤامرة التي تحاك ضد فنزويلا، من قبل الولايات المتحدة الأميركية، والقوى الحليفة لها بقارة أميركا اللاتينية، خاصة ما يدور حول التشكيك بشرعية، ونزاهة الانتخابات الرئاسية الأخيرة، وفوز الرئيس مادورو ، مؤكدًا مواقف فنزويلا الثابتة، في مواجهة قوى الإمبريالية، واستمرار دعمها لحقوق الشعوب بالحرية.
وبعد ذلك تحدث عدد من الحضور، ومن جانبه تحدث الدكتور ماهر الطاهر، حيث عبر عن وقوف الجبهة الشعبية والشعب الفلسطيني، إلى جانب جمهورية فنزويلا، والريئس مادورو، في مواجهة هذه الحملة، وأكد على أهمية أن تتحرك قوى الحرية بالعالم، وتقوم بدورها بالوقوف إلى جانب فنزويلا، وقيادتها، وشعبها، وخطها الثوري المناصر للشعوب والحرية بالعالم،


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1