غنومي: الأنروا تتحمل مسؤولية وفاة الطفل محمد مجدي وهبة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
19-12-2018
ندد أمين سراللجان الشعبية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في منطقة الشمال أبو ماهر غنومي، بالتقليصات التي تنفذها الأنروا، التي تؤدي إلى موت أبناء شعبنا على أبواب المستشفيات، وآخرهم الطفل محمد مجدي وهبة.
جاء ذلك في اتصال هاتفي مع فضائية القدس بعد عصرالثلاثاء ٢٠١٨/١٢/١٨، قال فيها: إن المعلومات التي أرسلتها الأنروا إلى وزارة الصحة ليست صحيحة ؟! والصحيح أن الطفل لم يؤمن له سرير على مدى ثلاثة أيام، وقد جرى إدخالة إلى المستشفى الحكومي قبل بضع ساعات من وفاته.
وطالب غنومي الأنروا بالتراجع عن تقليصاتها، خاصة لأبناء نهرالبارد المنكوب الذي لا يزال أبناؤه يسكنون في البركسات، والبيوت المستأجرة، ومازالت بيوتهم مدمرة، وقد تخلت عنهم الأنروا، وتركتهم في الشارع.
وطالب غنومي وزارة الصحة وإدارة الانروا في لبنان بإجراء تحقيق شفاف يوضح المسؤوليات، ويؤدي إلى محاسبة المقصرين، مما يضع حدًا للإهمال وللتمييز في الخدمة الصحية


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1