مخيم البداوي يحتفي بانطلاقة الجبهة الشعبية الواحدة والخمسين

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
09-12-2018
احتفالا بالذكرى الواحدة والخمسين لانطلاقة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، انطلقت اليوم الأحد ٢٠١٨/١٢/٩ مسيرة جماهيرية حاشدة، في مخيم البداوي، تقدمها مسؤول العلاقات السياسية للجبهة في لبنان أبو جابر لوباني، ومسؤول الجبهة في منطقة الشمال أبو ماهر غنومي، وممثلو الفصائل واللجان الشعبية، والاتحادات، والأندية والمنظمات النسائية، وحشد كبير من أبناء المخيم .
استعرض المشاركون طوابير الكشافة، والأشبال، والزهرات، وفصائل من كتائب الشهيد "أبو على مصطفى"، ثم جابت المسيرة شوارع المخيم التي لاقتها نساء المخيم بنثر الأرز، وبالاعتزاز لدور الجبهة الوطني، وانتهت المسيرة أمام مقبرة الشهداء، حيث تم وضع إكليل من الزهور على ضريح الفدائي المجهول، ثم ألقى مسؤول الجبهة في مخيم البداوي أحمد قدورة كلمة، حيا فيها جماهير شعبنا ومقاومته في اماكن تواجدهم كافة، مجددًا العهد للشهداء، والأسرى، والجرحى أن تبقى المقاومة طريقنا حتى نكنس الاحتلال، ونقيم الدولة المستقلة على كامل التراب الوطني.
وأكد قدورة رفض اتفاق أوسلو، وملحقاته، والإقلاع عن أسلوب المفاوضات الذي فتح شهية الأعداء على مؤامرة جديدة، لشطب حقوقنا عبر صفقة القرن، وتهويد القدس، وإنهاء قضية اللاجئين، وهرولة الأنظمة للتطبيع مع الصهاينة، ولكن المقاومة بكل أشكالها عبر مسيرات العودة، والتصدي للفصل العنصري، وبالوسائل الفردية، وبالمقاومة الموحدة تمكنت من تحقيق النصر على هذا العدو الذي يحاول تمرير مخططاته التصفوية .
ودعا قدورة إلى تحقيق المصالحة، والتوحد حول خيار المقاومة الطريق الوحيد لإنهاء الاحتلال، وختم موجهًا التحية للأسرى، وفي مقدمهم الرفيق الأمين العام أحمد سعدات بمناسبة ذكرى الانطلاقة الواحدة والخمسين








التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1