عبد العال: الشعب الفلسطيني سيحقق الانتصار مهما طال الزمن

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
29-11-2018
تحت عنوان" لا للتّطبيع، نعم للمقاومة، أقيم احتفال، في ثانوية السفير، الغازية، بمشاركة مسؤول الجبهة الشعبية في لبنان، مروان عبد العال، وعضو قيادة فرع لبنان عبدالله الدنان، ووفد من الجبهة، وكان باستقبالهم مدير الثانوية، الدكتور سلطان ناصر الدين، والهيئة الإدارية والتعليمية فيها.
استهل الاحتفال بالنشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني، ثم كانت كلمة ترحيبية بالحضور، على شرف الأستاذ مروان عبد العال، ثم قدم الطلاب قصيدة شعرية بعنوان ( يا فلسطين) للشاعر طلال حيدر، وأغنية (لن انساك فلسطين)، ومن ثم عرض فيلم للشهيد ناجي العلي، من إخراج أ.أبو الحسن بشير.
ثم كانت كلمة المدرسة، ألقاها الدكتور سلطان ناصر الدين، حيث دعا فيها إلى استحضار فلسطين، في الخيال اليومي ذهنيًا لتطبيقه في الواقع.
ثم كانت مداخلة، للأستاذ الفنان عبد الحليم حمود، تطرق فيها إلى الناحية الفنية في حياة ناجي العلي واعماله بعيدا عن صفته مناضلًا وسياسيًّا.
ثم كانت كلمة لمروان عبد العال، استهلها بتقديم الشكر للمدرسة، وإدارتها، واصفًا إياها بقلعة صمود على طريق فلسطين، ثم قال:" إن اليوم العالمي للتضامن مع فلسطين، لا يعني أن التضامن مع الشعب الفلسطيني أنه يوم للتضامن الاحتفالي، لكنه تضامن فعلي لمن يريد أن يقف مع الشعب الفلسطيني، ومقاومة الشعب الفلسطيني".
وإن قضية فلسطين ليست بهذه الهشاشة التي يمكنها أن تدمر بجرة قلم، على ورق، وإن صفقة القرن ما هي إلّا نمر على ورق، لأن الشعب الفلسطيني سيحقق الانتصار مهما طال الزمن.
غسان كنفاني الذي ولد في الشجرة، لم تمت قصصه التي حملت حكايا النكبة واللجوء، وهو أحد أصدقاء ناجي العلي، صاحب رمز حنظلة الذي صار توقيعه عالميًا لم يمت معه، لكن ناجي باق، ولا يتعب ما بقي حنظلة.
كما تطرق في حديثه إلى قضية التطبيع، قائلا:" إن أسوأ أدوات الاحتلال هو احتلال الذاكرة، ما يعني أن التطبيع مع الكيان هو محاولة لجعله طبيعيا، وإضفاء الشرعية عليها".
Bds وقعت اتفاقات مع عدد كبير من الفاعليات التي تقاطع الكيان وتحاصره، ففي العالم أحرار، لذلك أقول: إن القضية ليست هشة، وهنالك من يساندها، من جميع أحرار العالم.
وختم عبد العال كلمته بوصفه شاطئ عكا بأعظم مكان في العالم، وذلك لأنه أخرج آخر جندي صليبي منه، كما سيخرج منه آخر جندي صهيوني.
وفي ختام الحفل تم تكريم الأستاذ مروان، والأستاذ عبد الحليم، من قبل إدارة الثانوية، وتقديم لوحات تذكارية لهما، كما قدم عبد العال لوحة فنية يدوية، للرمز حنظلة، مقدمة إلى الثانوية، ممثلة بمديرها الدكتور سلطان .
وبعد التكريم تم افتتاح معرض، ضم عددًا من أعمال الشهيد ناجي العلي ولوحاته الفنية








التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1