الجبهة الشعبية ومنظمة الشبيبة الفلسطينية تفتتح شارع ١٧ أكتوبر في نهرالبارد

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
04-11-2018
لمناسبة الذكرى الـ ١٧ لعملية إعدام وزير السياحة الصهيوني، انتقامًا لاغتيال القائد الشهيد أبو علي مصطفى، أطلقت الجبهة الشعبية، ومنظمة الشبيبة الفلسطينية في مخيم نهرالبارد، بحضور ممثلي الفصائل الفلسطينية، اسم العملية على أحد شوارع المخيم، وألقى نائب مسؤول الجبهة في المخيم أبو صالح موعد كلمة أكد فيها أن خيار المقاومة كان وسيبقى اللغة الوحيدة التي تجبر العدو على التراجع، وتستطيع أن تشطب مفاعيل وعد بلفور، وأن طريق فلسطين لا يعبد إلا من خلال دماء الشهداء، وتضحيات الأسرى، وليس من خلال الاتفاقات والتنازلات، موجهًا التحية لأبطال العملية البطولية، وقائدهم الأسير أحمد سعدات.
ثم ألقى عضو منظمة الشبيبة الفلسطينية راسم عبد العال كلمة، أكد فيها تمسك الشباب الفلسطيني بحق العودة، وبالمقاومة طريقًا لتحرير فلسطين، وأشار إلى أن منظمة الشبية تؤكد بقاءها على طريق الشهيد أبو علي مصطفى، والقائد أحمد سعدات، ورفاقه أبطال عملية الثأر البطولية .
وفي الختام أزاحت قيادة الجبهة والفصائل، تقدمهم مسؤول العلاقات السياسية للجبهة في لبنان ابو جابر اللوباني، ومسؤول منطقة الشمال أبو ماهر غنومي الستار عن اللوحة التذكارية.




التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1