جمعية مساواة – وردة بطرس للعمل النسائي ترفض التمييز اللاحق بالمرأة الفلسطينية في لبنان

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
23-10-2018
تستنكر جمعية مساواة – وردة بطرس للعمل النسائي الموقف المتخذ من قبل السلطات الصحية في لبنان باستثناء النساء الفلسطينيات، المقيمات في مخيمات اللجوء، من حملة الكشف المبكر لسرطان الثدي، وتعتبره عارا على لبنان وانتهاكا للحقوق الانسانية التي وافقت عليها الدولة اللبنانية، بل وتبنتها عبر مساهمة مندوبها في الامم المتحدة في صياغة الاعلان العالمي لحقوق الانسان.
وتود الجمعية أن تذكر بالمادة الأولى لهذا الاعلان التي تقول " يولد جميع الناس أحراراً ومتساوين في الكرامة والحقوق. وهم قد وهبوا العقل والوجدان وعليهم أن يعاملوا بعضهم بعضاً بروح الإخاء"؛ كما وتود التذكير بما جاء في الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة لجهة الحق في الوقاية الصحية...
على هذه الأسس، تدعو جمعية مساواة – وردة بطرس للعمل النسائي المسؤولين إلى العودة عن القرار التمييزي الذي يسيء إلى صورة لبنان وشعبه.

بيروت في 24 تشرين الأول 2018


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1