لجان العمال الشعبية في مخيم البص تقيم ندوة نقابية

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
20-10-2018
نظمت اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية، في مخيم البص، ندوة نقابية عمالية في مكتب الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، تحت عنوان " الواقع النقابي وسبل النهوض ".
تحدث خلال الندوة عضو قيادة منطقة صور في الجبهة يحيى عكاوي، بحضور عضو اللجنة المركزية لفرع لبنان أبو العبد الراشدي، وعدد من أعضاء اللجان العمالية في المخيم .
خلال حديثه أكد عكاوي على أهمية الانتساب للجان العمالية، ولاتحاد نقابات عمال فلسطين، مع التأكيد على أهمية الإسراع في تشكيل الجمعيات العمومية، وتشكيل النقابات على أساس إجراء الانتخابات النقابية، استنادًا لدستور الاتحاد، والنظام الداخلي، والأصول التي تستند للفرز المهني، وتشكيل لجان الطعون، للتدقيق في صحة التنسيبات، معتبرًا أن تلك الخطوات تشكل مدخلًا للعمل على معالجة وحل العديد من المشاكل والمعضلات التي يعاني منها العامل الفلسطيني.
كما تناول عكاوي الوضع السياسي، ومشروع صفقة القرن التي يراد منها تصفية القضية الفلسطينية، من خلال مجموعة قرارات الإدارة الأميركية ( إدارة ترامب ) بدءًا من نقل السفارة، واعتبار القدس يهودية، وقانون يهودية الدولة، وقرار وقف التمويل المالي لوكالة الأنروا الشاهد على النكبة، ولشطب حق العودة، بالإضافة إلى قرار إغلاق القنصلية الفلسطينية، ومكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، وكل ذلك لممارسة مزيد من الضغط على الشعب الفلسطيني، للقبول بمشروع صفقة القرن، وإعلان الاستسلام والرضوخ للإرادة الأميركية الإسرائيلية، وللرجعيات العربية الخانعة، والمستسلمة للراعي الأميركي، لافتًا إلى إصرار شعبنا الفلسطيني الذي وجه صفعة قوية للإدارة الأميركية، وللاحتلال الصهيوني، وللنظام الرجعي العربي، من خلال انتفاضة مسيرات العودة، ومن خلال العمليات البطولية التي نفذت بالضفة الغربية، والتي كان آخرها عملية بركان البطولية، وهي أبلغ رد من شعبنا، للتأكيد على أنه يستطيع بإرادته الصلبة والراسخة أن يسقط صفقة القرن، كما أسقط سابقا العديد من المشاريع التي تنتقص من الحقوق الوطنية والتاريخية لشعبنا


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1