الشعبية في مخيم عين الحلوة زارت لجنة القاطع الخامس/ حي صفورية

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
08-10-2018
زار وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في منطقة صيدا، ضم عضو قيادتها عبدالكريم الأحمد، وعددًا من أعضاء قيادة الرابطة العمالية، لجنة القاطع الخامس/ حي صفورية، وذلك مساء يوم الأحد، في 7/10/2018، في مقر القاطع الخامس، حيث بارك الطرفان العملية البطولية التي جرت على مقربة من مستوطنة أرئيل، في فلسطين المحتلة، معتبرين ذلك حقا طبيعيا في الرد على جرائم الاحتلال، ومشيدين بجرأة بمنفذها، ومؤكدين على أن العمل المقاوم هو الذي يجعل الاحتلال خاسرًا بشريًا، واقتصاديًا .
كما تم التباحث في اﻷوضاع العامة، والوضع اﻷمني في المخيم، ودعوا إلى اليقظة ﻹفشال المخططات المعادية، وعدم اﻷخذ بالشائعات، مؤكدين على أهمية أخذ كافة القوى لدورها الطبيعي المنوط بها في حماية المخيمات، والضرب على أيدي العابثين بأمن وأمان شعبنا ، ملاحظين تقصيرًا في هذا الجانب يجب معالجته، بما يحافظ على مخيماتنا كعنوان لحق العودة .
و رأى الطرفان أن الانقسام السياسي المدمر الذي تشهده الساحة الفلسطينية يعكس بظلاله على الواقع المعاش في المخيمات، الذي يجب إنهاءه بأقصى سرعة، والعمل على تحقيق الوحدة الوطنية الحقيقية، لمواجهة كافة المؤامرات التي تستهدف قضيتنا الوطنية .
وأكد الجانبان أهمية مواصلة دعم اﻷونروا وإخراجها من آتون اﻷفخاخ السياسية التي تنصبها القوى المعادية ، و ضرورة إيجاد ميزانية ثابتة للأنروا كأي مؤسسة من مؤسسات الأمم المتحدة، مع الحفاظ على الأنروا كشاهد حي على نكبة الشعب الفلسطيني، و يتوجب الحفاظ على مؤسساتها التربوية، والصحية، والاجتماعية، لأنها تخدم أبناء شعبنا الفلسطيني، كما ناقش الطرفان معاناة شعبنا في المخيمات، مؤكدين التعاون المشترك للمساهمة في تخفيفها، ونقل هذه المعاناة للجهات المعنية في اللجان الشعبية، والقيادة السياسية، كما اتفق الطرفان على القيام بحملات، وندوات صحية، وعمالية، وعمل تطوعي، بما يخدم أبناء شعبنا في المخيم.







التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1