احتجاجات جماهيرية تنديدًا بمحاولات إلغاء (الأنروا) في مخيمي الرشيدية والبص

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
10-09-2018
دعمًا لصمود شعبنا في وجه الغطرسة الصهيونية، ورفضًا لسياسة الإدارة الأمريكية، في محاولة فرض مخطط صفقة القرن، ومحاولة إنهاء وكالة الغوث، وشطب حق العودة، وتضامنًا مع الشعب الفلسطيني داخل فلسطين المحتلة، نظمت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، واللجنة الشعبية، في مخيم الرشيدية، وقفة احتجاجية أمام مكتب مدير خدمات الأنروا، في المخيم، بحضور ممثلين عن الفصائل، واللجان، والمؤسسات، والاتحادات، وفاعليات وحشد جماهيري.
وألقى كلمة المعتصمين عضو لجنة المتابعة للجان الشعبية، في منطقة صور أحمد الفهد، أشاد فيها بصمود الشعب الفلسطيني، في وجه الغطرسة الصهيونية، ورفضه الاستكانة لسياسة الإدارة الأمريكية، في محاولة فرض مخطط صفقة القرن، وإنهاء وكالة الأنروا، وشطب حق العودة.
وفي مخيّم البص نظَّمت فصائل الثورة الفلسطينية، واللِّجان الشَّعبية والأهلية في البص اعتصامًا جماهيريًّا أمام مكتب مدير خدمات الأونروا.
شارك بالاعتصام ممثلو القوى الفلسطينية الوطنية والإسلامية، وفاعليات اجتماعية وتربوية، وطلاب المدارس.
وبعد التقديم من الطالب كامل ميعاري، كانت كلمة الفصائل واللِّجان الشّعبية والأهلية، ألقاها عضو قيادة الجبهة الديمقراطية- إقليم لبنان محمود عوض، تطرق فيها إلى مخاطر وتداعيات القرار الأميريكي بوقف الالتزامات المالية لوكالة الغوث عبر ابتزاز سياسي فاضح يخالف فيه كل الأعراف الإنسانية والمواثيق الدولية.
ثمَّ تلا مذكرة موجهة إلى الأمين العام للأمم المتحدة عبر المدير العام للأنروا في لبنان، باسم اللِّجان الشعبية والأهلية ومؤسسات المجتمع المحلي في مخيم البص.
وفي الختام تَّم تسليم المذكرة إلى مدير خدمات الأونروا في مخيم البص رائف أحمد من قبل أعضاء اللِّجان الشّعبية والأهلية ومؤسسات المجتمع المحلي في المخيم










التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1