أبو أحمد فؤاد: نحن في حالة مقاومة دائمة ولا يمكن أن نعترف بهدنة مع العدو

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
09-08-2018
قال نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أبو أحمد فؤاد، مساء الأربعاء: "إن الجبهة الشعبية لا يمكن أن تعترف في يوم من الأيام بهدنة مع العدو الصهيوني الذي يحتل كل الوطن، فنحن في حالة مقاومة دائمة".
وشدّد أبو أحمد فؤاد خلال لقاءٍ عبر قناة الميادين، على ضرورة استمرار "مسيرات العودة، وإطلاق الطائرات الورقية أيضًا، فليس هناك ما يستدعي ايقاف هذه المقاومة الشعبية"، في حين قال أنه "يجب أن نتجه فورًا لاستعادة الوحدة الوطنية بعدها نقدم على أي خطوة سواء بما يخص الورقة المصرية أو أي طرح آخر".
وتابع: "خلال لقائنا بقيادة حركة حماس قبل أيام، اتفقنا مبدئيًا أنه لا هدنة مع العدو، وحماس أكدت أنها لن تقبل بذلك إذا كان الثمن سياسيًا"، مُضيفًا أن "هناك طروحات باستمرار فتح معبر رفح، وتقديم دعم من الخارج من الدول الصديقة أو هيئة الأمم، ودفع رواتب الموظفين في غزة ، نؤكد أن كل ذلك يجب أن يتم بعيدًا عن الأثمان السياسية".
وأوضح أن "إسرائيل تريد حلولاً شكلية تفرض فيها شروطها لذلك تتحدث عن رزمة واحدة بدعم أميركي"، مُشيرًا أن هناك "هناك ضوء أخضر دولي وأميركي لتوفير الوسائل المعيشية لأهلنا في غزة".
وبيّن أن "الأخوة في مصر يفضلون دعوة باقي الفصائل بعد الاتفاق بين حركتي فتح وحماس"، مُتابعًا: "نعترض على اقتصار المباحثات على حركتي فتح وحماس وندعو لاجتماع الاطار القيادي المؤقت".
وحول ما يُسمى (صفقة القرن)، قال: إن تفرعات صفقة القرن قد تصيب دولا عربية بالضرر ونحن نرفض الصفقة وتفرعاتها"، مُؤكدًا أن "الشعب الفلسطيني بكل فصائله سيقاوم صفقة القرن في حين أنها تنفذ تدريجيًا والحديث عن عدم وجودها مجرد تضليل".
كما وقال في سياق حديثه، إن "المقاومة الفلسطينية تتمسك بتحرير قياديين وشخصيات كبيرة من سجون الاحتلال".


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1