معرض لأطفال مؤسسة غسان كنفاني في مخيم عين الحلوة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
29-06-2018
أقامت مؤسسة غسان كنفاني الثقافية - مركز عين الحلوة، يوم الخميس 28/6/2018 معرضًا بعنوان " رح أعطي قلبي يا فلسطين "، و ذلك لمناسبة مرور 45 عامًا على استشهاد الأديب غسان كنفاني و ابنة شقيقته لميس.
وقد حضر الافتتاح المؤسسات، و الجمعيات الأهلية، و اللجان الشعبية، و مدير الأنروا في مخيم عين الحلوة السيد عبد الناصر السعدي، و مدير التربية والتعليم في الأنروا الأستاذ محمود زيدان، وأهالي الطلاب، و جمعية نواة - مركز التضامن الاجتماعي، ومنظمة الشبيبة الفلسطينية، و الدفاع المدني الفلسطيني فوج عين الحلوة، ووفد من أعضاء قيادة منطقة صيدا للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، تقدمه عبد الكريم الأحمد،وعبد الناصر اليوسف.
احتوى المعرض على أكثر من 193 لوحة من اللوحات الزيتية، وأعمال أخرى صنعت من إعادة تدوير قطع خشبية، أقمشة ، أحجار، أقلام و غيرها.
تخلل افتتاح المعرض كلمة ألقتها مديرة المركز السيدة أم نزار، أكدت فيها على أهمية تدريس الفنون في المنهج المستحدث مع الأطفال.
من جهتها شكرت السيدة آني كنفاني الحضور، وإدارة المؤسسة و المربيات، قائلة: ها هو حلم غسان يتحقق حلمة الذي يتجسد اليوم بخلق بيئة، و عالم، ومناخ للأطفال، ينبض بالفرح والحياة، و السعادة، والأمل لعالم أفضل.
كما قدمت مجموعة من الأطفال المندمجين لوحة فنية.
وقد سجل مسؤول وفد الجبهة الشعبية عبد الكريم الأحمد كلمة في سجل المعرض، أكد فيها اعتزازة بنتاج الأطفال الذين يعبرون عن حلمهم بالحرية، ورسم عالم يليق بالشعب الفلسطيني، إيؤكدون فيها متابعة طريق غسان الكاتب، والمثقف، والمناضل، وأن الحرية لا تأتي بالاستجداء بل تنتزع بالقوة.














التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1