عبد العال: نأمل بالمزيد من تحسين شروط حياة اللاجئين

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
25-06-2018
لاقى إعلان قيادة الجيش اللبناني إزالة البوابات الإلكترونية عن مداخل مخيمي عين الحلوة والمية ومية، في صيدا، ترحيبًا بين الأوساط السياسية الفلسطينية في لبنان، وسط مطالبات بخطوات أكثر من الجانب اللبناني، من أجل تسهيل حياة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.
وإزاء ذلك، قال مسؤول الجبهة الشعبية لحرير فلسطين في لبنان مروان عبد العال: " نثمن دور كل من عمل من أجل إزالة البوابات الإلكترونية. وما قام به الجيش اللبناني هو قرار صائب، لاعتباره خطوة ضرورية لخلق بيئة إيجابية تساعد على تطوير العلاقات اللبنانية الفلسطينية، وتسهيل الإجراءات الأمنية بالقدر الذي يريح ويسهل حياة الناس، ويرفع مستوى الشعور بالاطمئنان والثقة".
وتمنى عبد العال في اتصال مع موقع بوابة اللاجئين الفلسطينيين أن يتم اتخاذ المزيد من القرارات التي من شأنها تذليل أية عقبة تسهم في الدفع بالأمور إلى الأمام والأفضل، وفي الوقت نفسه إلى مزيد من تحسين شروط الحياة الاجتماعية، والإنسانية للفلسطيين في لبنان، وعدم معاندة الواجبات الموضوعية للدولة اللبنانية إزاء الوجود الفلسطيني في لبنان.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1