صالون رولى بتكجي الثقافي يحتفي بذكرى تأسيسه الثانية

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
09-04-2018
بمناسبة مرور عامين على انطلاقته أقام (صالون رولى بتكجي الثقافي ) احتفالية ثقافية في قاعة " جمعية متخرجي المقاصد " في صيدا بحضور أسرة الصالون والأصدقاء وحشد من الكتّاب والمثقفين والمهتمين بالشأن الثقافي والأدبي في صيدا والجنوب . بداية كلمة ترحيبية للأديبة بتكجي جاء فيها:
"نزعم أننا أحببنا هذه المدينة صيدا حبا يرقى إلى زهر الليمون في بساتينها ... وأننا استدرجنا بعضا من نور الصباحات الطازجة إلى نوافذنا الظامئة لشساعة المدى...لكننا في الحقيقة لم نفها الا القليل فهي تستحق الكثير الكثير من الثقافة والوعي والحب والنور لنوقظها من سباتها العميق
حراكنا الثقافي مثل للمدينة قبلة الحياة توقظها من غيبوبتها وآلامها وسيبقى كذلك "
ثم ألقى عدد من أعضاء الصالون كلمات من وحي المناسبة
استهلتها الشاعرة الدكتورة انتصار الدنان فأشادت بإرادة الأديبة بتكجي الصلبة التي جعلتها تُقدم على هذه الخطوة في ظل الكثير من التحديات، مثمنة وقوف أسرة الصالون مع الحق والشعب الفلسطيني عبر الاهتمام بإحياء العديد من المناسبات الوطنية.
ثم وجّهت الدكتورة الدنان التحية إلى الشعب الفلسطيني المناضل الذي يقاوم الغاصبين بكل من أوتي من إيمان بحقه، متمنية أن تتحسن أحوال الفلسطينيين في الداخل الشتات.
كما أثنى الروائي والأديب عصام الحر على دور الصالون متسائلا:
"ما معنى أن يولد صالون ثقافي في عصر غاب فيه دور الحرف وهمّشت الكلمة وبات الناس أسرى أجهزة التواصل..."
وأضاف "واذا كان لي أمنية فهي أن يستمر هذا المنتدى والصالون الثقافي في نشاطه وأن تتسع دائرة المتابعين له والمهتمين به..."
وتوجهت الأديبة بتكجي بالشكر لمن رافقها المسير منذ البدايات ولمن تابع ولكل من حضر او اتصل في هذه المناسبة او قدم باقة ورد او امتعنا بكلمة طيبة.
ثم كانت مداخلات مميزة لعدد من الأديبات والناشطات في المجتمع المدني:
وفاء الزعتري ،سامية خليفة، فرح دغيم، جمانة طاهر ، نسرين نوفل.
كما دار بين الحضور نقاش قيم حول مسائل متعلقة بضرورة المطالعة وبدور الكتاب وكان لافتا ما أثارته الآنسة حوراء عصام الحرّ من قضايا تنم عن وعي فكري وثقافي وسط تفاعل وإعجاب الحضور.
وفي الختام قطعت الأديبة بتكجي وعميدة الصالون المربية حليمة الاسطة قالب الحلوى وتمنى الجميع المزيد من النجاح والتألق للأديبة بتكجي وأسرتها الثقافية.












التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1