الشعبية و الجهاد في صور: سياسة الابتزاز الأميركي لن تكسر إرادة الشعب الفلسطيني

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
05-02-2018

استقبل عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان أحمد مراد وأعضاء قيادة منطقة صور، في مكتب الجبهة في مخيم الرشيدية وفدا من حركة الجهاد الإسلامي، ضم عضو قيادة ساحة لبنان في الحركة أبو سامر موسى، ومسؤول العلاقات الخارجية في صور محمد عبد العال. وقد تباحث الجانبان في آخر المستجدات السياسية، مؤكدين أن القضية الفلسطينية غير قابلة للتجزئة مهما تآمر عليها المتآمرون، لأن القضية الفلسطينية كانت وما زالت البوصلة للشعب الفلسطيني وللأمة الاسلامية، كما أكد الطرفان رفضها لصفقة القرن لتصفية القضية الفلسطينية، داعين إلى مواجهتها من خلال تبني مشروع المقاومة والوحدة والانتفاضة، في وجه الاحتلال الصهيوني، داعين أبناء الشعب الفلسطيني إلى إفشال كل القرارات الأمريكية بحق مدينة القدس وقضية اللاجئين، وشدد الجانبان حرصهما على أمن واستقرار المخيمات من المخططات التي تحاك ضد اللاجئين وزعزعة أمنها واستقرارها، وعلى رفضهم لقرار ترامب الداعي لتخفيض الموازنة المالية للأونروا، مؤكدين تمسكهم بالوكالة شاهدًا حقيقيًّا على نكبة ومأساة الشعب الفلسطيني.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1