الدكتور ماهر الطاهر يشارك بالندوة العالمية للعمال والشعوب

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
09-12-2017

بدعوة من حزب العمال الجزائري شارك الدكتور ماهر الطاهر، عضو المكتب السياسي، مسؤول دائرة العلاقات السياسية بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، برفقة الرفيق محمد ممثل الجبهة في الجزائر ،والرفيق رضوان في أعمال الندوة العالمية المفتوحة التاسعة ضد الحرب والاستغلال المنعقدة في 8-9-10 كانون الأول، بمشاركة من نقابات وأحزاب وبرلمانيين من أكثر من ٦٠ دولة، من مختلف قارات العالم ( أفريقيا، أوروبا، آسيا، أمريكا اللاتنية).
وجه المؤتمر في بداية اشغاله نداءً للتضامن مع الشعب الفلسطيني، مدينًا قرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة بلاده إلى مدينة القدس، والاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني .
وقدألقى الدكتور ماهر الطاهر في اليوم الأول للندوة كلمة باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، نقل في مستهلها تحيات الشعب الفلسطيني الصامد في أرض فلسطين، مؤكدًا أن الشعب الفلسطيني سيستمر بالكفاح والمقاومة حتى تحرير كل ذرة تراب من أرض فلسطين، كما أكد على أهمية الوحدة الفلسطينية الوطنية، وإنهاء الانقسام، ومواجهة المخاطر الكبيرة التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية، كما دعا خلال كلمته إلى التحرك الجاد من كل القوى التقدمية في العالم، للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني، لمواجهة مخاطر الحركة الصهيونية التي تشكل تهديدا لكل قوى التقدم والعدالة والسلام في العالم.
كما التقى الدكتور ماهر ووفد الجبهة المشارك بالعديد من النقابات العمالية، والقوى السياسية المشاركة في الندوة العالمية، كما سيلتقي بقيادة حزب جبهة التحرير الجزائري.





التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1