الشعبية في منطقة صيدا تزور الديمقراطية في ذكرى انطلاقتها

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
24-02-2021
زار وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، في منطقة صيدا، تقدمه مسؤول منطقتها أبو علي حمدان، وعضو قيادة فرع لبنان عبدالله الدنان، وعددا من أعضائها، مكتب الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطينين في مخيم عين الحلوة، للتهنئة بذكرى انطلاقة الجبهة الثانية والخمسين، وذلك يوم الثلاثاء، ٢٣-٢-٢٠٢١.
وكان في استقبالهم مسؤول الديمقراطية في المخيم فؤاد عثمان، وعدد من أعضاء قيادتها.
بداية، تقدَّم حمدان بالتهنئة في ذكرى انطلاقتها ال 52 للجبهة، متمنيا لها و لشعبنا العودة والتحرير، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
وقال حمدان: "إن الجبهة تمر بذكرى انطلاقتها في ظل ظروف اقتصادية واجتماعية صعبة يعانيها ابناء شعبنا في المخيمات، التي تتزامن مع تقاعص وكالة "الأونروا" عن القيام بواجباتها تجاه أبناء شعبنا، وهذا التقصير سيدفعنا إلى إقامة سلسلة من التحركات واعتصامات من أجل مواجه سياستها، وعدم القيام بواجبها مع تأكيد تمسكنا بالوكالة بصفتها الشاهد الحي على نكبتنا. من هنا ندعو إدارة الأنروا و مديرها العام الإسراع في تأمين الأموال اللازمة، وتفعيل برنامج الطوارئ في ظل ارتفاع نسبة البطالة إلى 80 % وانطلاقآ من ذلك نحمل الأنروا كامل المسؤولية عن انهيار أوضاع شعبنا الاقتصادية بسبب الحجر القائم"
وفيما يخص جائحة "كورونا" أكد الطرفان ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية التي تقرها الوزارة في ظل انتشار جائحة كورونا وانعكاسها على أبناء شعبنا، وشكر المجتمعون جهود مستشفى الشهيد محمود الهمشري ومديرها العام الدكتور رياض ابو العينين و جهود الاطقم الطبية كافة، الشفاء والدفاع المدني ومستشفى الاقصى، وجهودهم الجبارة في نقل و ستقبال المرضى واجراء الفحوصات وعملهم على تخفيف معاناة أبناء شعبنا في هذه الأزمة.
من جانبه رحب مسؤول الجبهة الديمقراطية في مخيم عين الحلوة فؤاد عثمان بوفد الجبهة الشعبية، وأكد اعتبار أنفسهم جزءًا اساسيا ومكونا رئيسًا من مكونات منظمة التحرير الفلسطينية التي نعتبرها الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني، وأهمية تعزيز العمل المشترك بين الجبهتين من أجل توحيد الجهود كافة لمواجهة سياسة عدم المبالاة من قبل الانروا و حرمان شعبنا من مقومات العيش الكريم من قبل السلطة اللبنانية و حرمان شعبنا من ابسط مقومات الحياة
كما تمنى الطرفان أن تشمل انتخابات المجلس الوطني أبناء شعبنا في الشتات واختيار التمثيل بما يعكس مصلحة أبناء شعبنا
الجبهتين الديمقراطية و الشعبية في منطقة صيدا



التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1