ثقافة وفن: مسرح إسطنبولي يختتم فعاليات مهرجان صور الموسيقي الدولي

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
19-11-2020
اختتمت "جمعية تيرو للفنون " و" المسرح الوطني اللبناني " و"مسرح إسطنبولي"، فعاليات الدورة الرابعة من "مهرجان صور الموسيقي الدولي" تحت شعار" تحية إلى نصري شمس الدين" في المسرح الوطني اللبناني المجاني بمدينة صور، بمشاركة الفنانين بالعروض المباشرة مع الجمهور وعبر الاون لاين ، وأقيم معرض للرسومات والصور الفوتوغرافية وعرض فيلم وثائقي عن حياة نصري شمس الدين من إخراج مؤمن محمود، وقدمت فرقة أليسار الشبابية معزوفات موسيقية، وعرض عبر الشاشة تحيّة خاصة من القائد الأوركسترالي الفيلهارموني هاروت فازليان، والقائد الأوركسترالي الشرقي أندريه الحاج، والكوريغرافي وليد عوني ، والفنانة أميمة الخليل والشاعر هنري زغيب والفنان غسان صليبا ،ومن المعهد الوطني العالي مع الأوركسترا الوطنية العربية وغناء جوزيف عيسى وميشال الخوري وكاترين غالي ، وقدمت الفرقة الموسيقية المؤلفة من لبنان عون ومصطفى طعان وراغب حرب وحسين قرعوني ومحمد عزالدين ، وغناء إبراهيم فرحات مجموعة من اجمل اغاني نصري شمس الدين .
وأكد مؤسس "المسرح الوطني اللبناني المجاني" الممثل والمخرج قاسم إسطنبولي على "أهمية الاحتفاء بالفنان نصري شمس الدين بعدما كرمت الدورات السابقة للمهرجان الموسيقار ملحم بركات والراحلين الشحرورة صباح ووديع الصافي بالإضافة إلى تكريم السيدة فيروز، وهذا هو الإرث الثقافي والحضاري اللبناني وعلينا المحافظة عليه ونقله للأجيال القادمة ".
وفي الختام كرمت جمعية تيرو للفنون والمسرح الوطني اللبناني الفنان نصري شمس الدين من خلال تقديم درع تذكاري لنجله مصطفى شمس الدين وبمشاركة أسعد سرور عضو مجلس نقابة محترفي الموسيقى والغناء في لبنان ، كما وقدمت له طابع بريدي من تصميم عضو تيرو للفنون المخرج العراقي محمد العامري ، ولوحة فنية من عضو تيرو للفنون التشكيلية أمل الحر .
هذا ويهدف المهرجان إلى الاحتفاء بالموسيقى العربية والعالمية والإضاءة على رموز الفني اللبناني والعربي ، ودعم الفرق المحلية والشباب وفتح جسور التعاون بين الفرق المختلفة ، كما تهدف جمعية تيرو للفنون التي يقودها الشباب والمتطوعين إلى إنشاء مساحات ثقافية حرة ومستقلة في لبنان من خلال التدريب الفني للأطفال والشباب، وإعادة تأهيل المساحات الثقافية وتنظيم المهرجانات والأنشطة والمعارض الفنية ،وتقوم على برمجة العروض السينمائية الفنية والتعليمية للأطفال والشباب، وعلى نسج شبكات تبادلية مع مهرجانات دولية وفتح فرصة للمخرجين الشباب لعرض أفلامهم ، وتعريف الجمهور بتاريخ السينما والعروض المحلية والعالمية، بالاضافة الى اللامركزية في العروض عبر "باص الفن السلام" للعروض الجوالة في القرى والبلدات المهمشة ثقافياً ، وقامت الجمعية بإعادة تأهيل "سينما الحمرا" في مدينة صور و"سينما ستارز" في مدينة النبطية و"سينما ريفولي" التي تحوّلت إلى المسرح الوطني اللبناني، أوّل مسرح وسينما مجانية في لبنان، منصّة ثقافية حرّة ومستقلة ومجانية شهدت على إقامة الورش والمهرجانات المسرحية والسينمائية والموسيقية، من مهرجان لبنان المسرحي الدولي للرقص المعاصر، مهرجان صور السينمائي الدولي للأفلام القصيرة، ومهرجان أيام فلسطين الثقافية، ومهرجان تيرو الفني الدولي، مهرجان صور الدولي للفنون التشكيلية، ومهرجان شوف لبنان بالسينما الجوالة، ومهرجان أيام صور الثقافية، ومهرجان لبنان المسرحي لمونودراما المرأة ،ومهرجان لبنان المسرحي الدولي للحكواتي






التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1