الغول: عودة العلاقة مع الاحتلال تنسف كل جهود المصالحة

بوابة الهدف الإخبارية
17-11-2020
قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية كايد الغول، اليوم الثلاثاء، إن عودة العلاقة مع الاحتلال عكس التوافق الفصائلي الذي جرى في اجتماع الأمناء العاملين ومخرجات المجلسين الوطني والمركزي.
وأضاف الغول، في تصريحات صحفية، أنّ "ما يجري اليوم هو تراجع وخضوع للضغوط الخارجية وتغليب العامل الخارجي على ما تقتضيه المصلحة الوطنية".
وأكد أن "ما جرى سيلقي بظلاله على جهود المصالحة، التي ترتبط ببرنامج سياسي كان سيحدد العلاقة مع الاحتلال وطبيعة المواجهة والعلاقة معه".
وفي ختام تصريحاته، أكد أن "عودة العلاقة مع الاحتلال ينسف كل الجهود الخاصة بالمصالحة، فهي ليست قضية إدارية بل مرتبطة ببرنامج سياسي".
وأعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ووزير الشؤون المدنية حسين الشيخ العودة إلى "مسار العلاقة مع إسرائيل" وفق قوله.
وقال الشيخ في تغريدة عبر تويتر: "على ضوء الاتصالات التي قام بها سيادة الرئيس بشأن التزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعه معنا، واستنادًا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية بما يؤكد التزام إسرائيل بذلك، وعليه سيعود مسار العلاقة مع اسرائيل كما كان".
تغريدة الشيخ جاءت خلافًا لما أعلنه الرئيس محمود عباس ، مساء 19 مايو/أيار الماضي، أنّ منظمة التحرير ودولة فلسطين أصبحتا في حل من جميع الاتفاقيات مع الحكومتين الأمريكية و"الإسرائيلية" ومن جميع الالتزامات المترتبة عليها؛ ذلك ردًا على خطّة الضم التي ستقدم عليها دولة الاحتلال بدعم من إدارة ترامب لما يزيد عن 30% من مساحة الضفة الغربية.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1