غنومي: الفلسطينيون في لبنان ليسوا عالة على أحد ووجودهم في لبنان مقرون بالعودة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
27-06-2020
ندد أمين سر اللجان الشعبية ل.م.ت.ف في منطقة الشمال أحمد غنومي بتصريحات وزير الاقتصاد اللبناني، ودعوته للتمييز في أسعار الخبز والمحروقات والمواد الغذائية بين اللبنانيين والفلسطينيين، مؤكدا علاقة الأخوة والتضامن بين الشعبين اللبناني والفلسطيني الذي لم يكن عالة على أحد بل مثل وجوده رافعة للاقتصاد اللبناني على مدى سنين اللجوء.
غنومي الذي تحدث الى موقع بوابة اللاجئين، اليوم السبت ٢٠٢٠/٦/٢٧ أكد أن الفلسطينيين يتمنون للبنان وشعبه كل الخير، وانتهاء هذه الأزمة بعودة الاستقرار الأمني والاجتماعي، وانتهاء معاناة اللاجئين الفلسطينيين بعودتهم إلى أرضهم ووطنهم فلسطين. وتابع، إن ما جرى اليوم من عدم تسليم الخبز إلى الموزعين في المخيمات، بالرغم من أن قرار نقابة الأفران يستهدف الفلسطيني واللبناني، غير أن هذا الإجراء أحدث توترا وقلقا في المخيمات ربطا باقتراحات وزير الاقتصاد الذي يضيف إلى قرارات وزير العمل السابق إجراءات عنصرية وضعت الفلسطيني في موقع الاستهداف بلقمة عيشه ووجوده.
إن ما جرى اليوم من تكبد الفلسطيني عناء مغادرة المخيم للحصول على ربطة الخبز قد زاد من الأعباء الملقاة على عاتقه حيث تكلف أضعاف ثمن ربطة الخبز بدل مواصلات ناهيك عن الانتظار أمام الافران.
وطالب غنومي الأنروا بإعادة برنامج توزيع المساعدات الغذائية لكل الفلسطينيين في لبنان، كما ناشد القيادة الفلسطينية أن تؤسس فرنًا في كل مخيم لتخفيف المعاناة عن أبناء الشعب الفلسطيني، الذين يدفعون ثمن سياسة حاقدة تستهدفه في وجوده وقضيته


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1