New Page 1

حوالي مليون إنسان فلسطيني اسرهم العدو منذ العام 1967، وغالبًا ما زال الفلسطيني في معظم مناطق فلسطين عاجزًا عن حماية ذاته ومحيطه من الأسر أو القتل، ولكنه يسجل يوميًا وقفات جدية في مواجهة المحتل، ويكبده الخسارة تلو الأخرى، ويؤكد إرادته في مقاومته. ارتباطًا بما سبق لا معنى لكل محاولات الاحتلال للتباهي باعتقال أبطال عملية نفق الحرية، فما أحدثه الاحتلال ليس إلا تأكيدًا على حجم الخرق الذي أحدثته هذه العملية في وعي الغازي المحتل ك


يوافق في أيلول/ سبتمبر الذكرى الـ16 لدحر المقاومة الفلسطينية الاحتلال الإسرائيلي عن أرض غزة بعد احتلال دام 38 عاماً، حيث مثّل هذا الاندحار نقطة تحول مهمة في التاريخ الفلسطيني المعاصر، ونقلة نوعية على صعيد تطور قدرات المقاومة الفلسطينية وتعاظمها. ومنذ هذا الاندحار، حاول الاحتلال الإسرائيلي تضييق الخناق على غزة، حيث فرض حصاراً كاملاً على القطاع ولجأ إلى سياسة الانتهاكات الجوية المتكررة، إلا أن فصائل المقاومة الفلسطينية اختارت


في ذكرى استشهاد رفيقنا القائد الوطني الفلسطيني والقومي التقدمي أبا علي مصطفى.. نستذكر الإنسان العظيم بأخلاقه وتواضعه.. أبو علي مصطفى الغائب الحاضر في عقولنا وقلوبنا... نستذكر رفيقنا الغائب الحاضر ونقول بفخر "ليس محل شك أنّ (أبو علي مصطفى) هو الفلسطيني الوحيد، ويكاد أن يكون العربي الوحيد الذي يصبح فيه عاملٌ فقير أميناً عاماً لحزبٍ سياسي، وتكشف هذه الظاهرة الممتنعة النادرة في بعض عبارتها الفكرية الثقيلة عن: فك التباسٍ حقيقي بي


على رغم مسارعة العدو الإسرائيلي إلى الردّ على استهداف أحد قنّاصيه، لا يبدو الاحتلال في وارد التصعيد مع قطاع غزة، نظراً إلى جملة عوامل، يأتي في مُقدَّمها، معادلة الردع التي فرضتها معركة «سيف القدس» الأخيرة، فضلاً عن رغبة رئيس الحكومة، نفتالي بينيت، في إمرار زيارته المرتقبة لواشنطن، بأقلّ الأضرار الممكنة. ويبدو أيضاً أن الوقت الذي منحته فصائل المقاومة للاحتلال بدأ ينفد، إذ توعّدت بتصعيد عملياتها ما لم تبدأ إسرائيل في إجراءات ا


اليوم الأربعين لوفاة سهى جرار التي ما زالت ذكراها حاضرة في أذهان الشعب الفلسطيني، وأذهان أصدقائها وأحبابها الذين جاؤوا ليضيئوا الشموع من أجلها. والد الراحلة سهى، غسان جرار، الذي ما زالت دموعه لم تجف بعد، اختار هو والمناضلة خالدة جرار، أن يزرعوا شجرة زيتونٍ قرب ضريحها كما أوصت والدتها، فالزيتون كما يقول والد سهى يعتبر رمزًا للتمسك بالأرض والوطن. ويقول غسان جرار لوطن، إنّ المناضلة خالدة جرار أوصت بزراعة شجرة زيتون بجانب


حذَّر بيانٌ صادر عن الحزب التقدّمي الاشتراكي في الثلاثين من آذار الماضي، من بعض الجهات اللبنانيّة المشبوهة، وبعض مكاتب المحاماة التي تقوم بتحريض اللاجئين الفلسطينيين على التخلي عن حق العودة، والتخلي عن وثائق تُؤكَّد وتُثبت ملكيتهم لعقارات داخل الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة، من خلال التوقيع على تفويضٍ قانوني "غير قابل للنقض أو الرجوع"، وكل ذلك مقابل مغرياتٍ ماديّةٍ ووعودٍ على شاكلة "السفر إلى بلاد الأحلام أوروبا" ومنح أي فلسطي


استقبلت السكرتاريا العامة لمنظمة الشبيبة الفلسطينية وفدا من اتحاد الشباب الديموقراطي القبرصي (EDON) بمسؤولية الرفيق فاكيس شارالمبوس، وذلك في مقرها في مخيم مارالياس ببيروت يوم الاحد في ٢٥ تموز ٢٠٢١ وكان على رأس وفد السكرتارية العامة لمنظمة الشبيبة الفلسطينية الرفيق هيثم عبده وعضوية الرفيقين علي القيسية ووليد عثمان. خلال اللقاء استعرض الوفد مراحل تاريخية من القضية الفلسطينية، وقضية اللاج


تحيل المقولة الأشهر للاستراتيجي الفذ؛ كارل فون كلاوتزفتز: إن الحرب هي ممارسة السياسة بوسائل أخرى، إلى الاستنتاج بأن الأهداف السياسية الرامية إلى اخضاع العدو ومنعه من تحقيق أهدافه أو حتى القضاء عليه وفق المعادلة الصفرية، خاصة في حالة صراعنا الوجودي مع الكيان الصهيوني؛ فالأهداف موجودة وثابتة لأن الصراع قائم وإن بأشكال مختلفة، أما الحرب العسكرية كتدخل عنيف في حركة الصراع وفي وسائل تحقيق الأهداف الاستراتيجية المتوخاة منها، فهي ت


قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومسؤول الدائرة السياسية فيها الدكتور ماهر الطاهر، اليوم الأربعاء، إنّ الساحة الفلسطينية والأمة العربية وأحرار العالم فقدوا مناضلًا لأعدل قضية، بعد رحيل القائد أحمد جبريل. وأضاف الطاهر في لقاء عبر قناة الميادين أنّه يتقدم بعميق التعزية لشعبنا الفلسطيني في الأراضي المحتلة عام 1948 حيث ولد المناضل أحمد جبريل، ولشعبنا في الضفة وقطاع غزة، وخاصةً ومخيمات اللجوء التي عاش فيها ال


تنتظر التهدئة في قطاع غزة أسبوعاً حاسماً، مع ترقّب الجانب المصري الردّ الإسرائيلي الرسمي على مطالب فصائل المقاومة. وعلى رغم أن ثمّة حلحلة جزئية، إلا أن الفصائل لا تزال تَعتبر أن الخطوات الإسرائيلية قاصرة عن الحيلولة دون اندلاع جولة قتال جديدة، أبلغت المقاومة، القاهرة، أنها باتت أقرب من أيّ وقت مضى. في المقابل، وفي ما يبدو محاولة لتصعيد الضغط على الجانب الفلسطيني، تعود قيادة العدو إلى التلويح بخيار الحرب البرّية، مع أن هذا ا


قال عضو الكونغرس الأميركي خيسوس تشوي جارسي، إنّ "الفلسطينيين في حي سلوان بمدينة القدس يواجهون خطر التهجير والاعتداء عليهم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي". وبيّن جارسي في تغريدةٍ له على موقع "توتير"، أمس الثلاثاء، أنّ "1500 فلسطيني من بينهم 900 طفل يواجهون التهجير الآن ويدافعون عن ممتلكاتهم في مواجهة العنف الشديد من قبل السلطات الإسرائيليّة، ويجب ألا نغفل عن ذلك". يوم أمس، هدمت طواقم بلدية الاحتلال الصهيوني شقّة سكنيّة في


قال نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد، مساء يوم الجمعة، "يجب الاعتراف وبشكل علني كامل ومن قبل الجميع بأن ما جرى مع الناشط نزار بنات هو جريمة بكل المعاني". وأوضح فؤاد خلال لقاء خاص عبر قناة الميادين، أنه "من غير المسموح لأي أحد أن يغطي هذه الجريمة بشكل أو بآخر وبأي تبريرات كانت، ويجب أن تكشف الحقيقة في كل أبعادها وأسبابها بكل شفافية ووضوح". وأضاف "يمكن أن أوجه أسئلة: لماذا نزار بنات؟ ولماذا في هذا


يرجع العمق الزمني لما حدث سنة 1948، في حده الأدنى لسنتي 1916-1917، أي لاتفاقية سايكس – بيكو وتصريح بلفور، حيث هدفت اتفاقية سايكس بيكو إلى إخراج فلسطين (سوريا الجنوبية)؛ من حيزها الجغرافي الطبيعي من خلال عملية تفكيك وتقسيم الجغرافيا العربية، على طريق تفكيك وتقسيم الجغرافيا الفلسطينية، والذي كان حيزه الأكبر ما جرى من تطهير عرقي ومجازر وجرائم وتدمير للبنية المادية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية عام 1948، حيث جرى تدمير 530 قر


خلال مشاركته في الدورة الخامسة للمنتدى العربي والدولي من أجل العدالة لفلسطين، ممثلًا الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، وبحضور 500 مشاركة ومشارك من أقطار الوطن العربي، من (37) دولة، و تحت عنوان (دورة رامزي كلارك والرائد سي لخضر بورقعة)، استهل الرفيق مروان عبد العال بتقديم التحية على الهيئات الداعية والراعية والمشاركة في الملتقى الدولي لأجل العدالة لفلسطين، ثم طرح سؤالًا حول ما العمل، الذي بات سؤالًا محوريًا ارتباطًا بمعا


قضية فلسطين؛ خاصة بعد معركة سيف القدس بكل معانيها؛ تؤسس لمرحلة جديدة في تاريخ الصراع مع الصهيوني الاستعماري على أرض فلسطين، وعليه فإن هناك مجموعة من النقاط التي طرحتها هذه المعركة: أولًا: إن معركة سيف القدس والانتفاضة الشاملة في عموم أرض فلسطين؛ شكلت تحولًا استراتيجيًا في مواجهة الاحتلال عندما أعادت الاعتبار لمعنى فلسطين، حيث جرت محاولات متواصلة لتشويه هذا المعنى وتجزئة القضية الفلسطينية والمجتمع الفلسطيني في الحديث عن أر