New Page 1

يهدف التطبيع العربي إلى تعويد الشعب العربي على مشاهد التقرّب من حكّام إسرائيل والتملّق إليهم، أي أنّ التطبيع هدف ووسيلة لتحقيق المزيد منه. أذكر قبل سنوات أنني سألتُ واحداً من المقرّبين لياسر عرفات، والذي كان من أقرب مستشاريه في التفاوض الدولي: كيف استطعتَ ـــــــ وأنتَ كنتَ في شبابك من مؤيّدي المقاومة الفلسطينيّة ــــــــ أن تقابل مسؤولي دولة العدوّ وتتعامل معهم على صعيد اجتماعي؟ ألم تكن لديك موانع عاطفيّة ضد ذلك؟ قال لي: تت


نعى المنسق العام للحملة الاهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة معن بشور العضو المؤسس في الحملة ممثل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فيها، أمين سر اللجنة الشعبية في مخيم شاتيلا المناضل زياد حمو الذي توفي إثر توقف القلب مساء أمس الثلاثاء في 15/9/2020. وقد جاء في النعي: برحيلك أخي ورفيقي المناضل زياد حمو يفتقدك شعبك الفلسطيني مناضلاً أصيلاً ملتزماً قضية وطنك، وهموم مواطنيك، ثابتاً على مبادئك ، رافضاً أي تفريط أو مساومة... وبرحيلك يا


أدركت «إسرائيل» ومعها الولايات المتحدة انّ توقيع اتفاق كامب ديفيد عام ١٩٧٨ مع مصر، والذي أسهم في إخراجها من دائرة الصراع العربي الصهيوني، لم يحقق الهدف المطلوب وهو كسر جدار العزلة العربية والأفريقية والآسيوية والأميركية اللاتينية، من حول «إسرائيل»، ولن يمنحها «الشرعية» التي تريدها، واكتشفت أنّ السبيل لكسر هذه العزلة إنما يكمن في إحداث خرق في جدار الموقف الفلسطيني الذي يشكل الأساس في إبقاء وإدامة هذه ا


رحلة طويلة من اللجوء عاشها ويعيشها الفلسطيني اللاجئ زياد حمو المنحدر من مدينة يافا بفلسطين. الاحتلال الصهيوني فرقه عن أهله لسنوات إلى أن عاد ليلتقي بعائلته في العام 1951 ببغداد، ويبقى فيها حتى العام 1972، ليأتي إلى لبنان بقرارمن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين . هذه هي حكاية اللاجئ الفلسطيني، يتنقل حاملا جسده على رجلين واهنتين لا تقويان في بعض الأحيان من حمل جسده المنهك من الترحال المتكرر، فزياد حالة من حالات عديدة، يافا، ثم ن


قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كايد الغول، إنّ ما يجري اليوم في البيت الأبيض هو تجسيد لمدى الانحدار بالنظام الرسمي العربي، والذي بدأ منذ سنوات طويلة، مُعلن وغير مُعلن، وتجسيد كل هذا الآن مرتبط بمحاولة ترامب منح نفسه مزيد من القوة قبيل الانتخابات الأمريكية، ثم نتنياهو الذي يُواجه مخاطر المُحاكَمة. وبالتالي تظهير هذا كلّه على العلن بالاتفاقات الأخيرة كلّه تتويجٌ لمسار، وليس أمرًا مُفاجئًا. وأضاف، في اتصا


الفوضى التي تصيب كل شيء، من أبسط الأشياء إلى أكثرها أهمية، لدرجة الشعور بالضياع، حيث تفقد الكلمات معانيها، وتفقد المفاهيم مدلولاتها ومضامينها، ولا رابط بين المسميات وأسماءها. كيف نفهم الحق؟ ومن هو العدو؟ وكيف يكون الانتماء؟ وماذا يعني السلام؟ كل هذه المفاهيم وغيرها، تكتسب مدلولاتها من مفهوم أصل، من نحن؟ كيف نرى أنفسنا؟ وكيف نقارب مصالحنا وأمننا؟ كيف ننظر لتاريخنا؟ وما هو المستقبل الذي نريده لأجيالنا اللاحقة؟ عندما يصل الأمر


(وثيقة "الطوق الأمني الاستراتيجي" الأمريكية-الصهيونية تحدثت عن تحويل الجامعة العربية إلى هيئة شرق أوسطية تضم إسرائيل كعضو رئيسي فيها). المؤشرات المتراكمة على المستوى الرسمي العربي تذهب بنا إلى ذلك التساؤل الاستنكاري أعلاه، ف"إسرائيل" أصبحت الغائب الحاضر عمليًا في أعمال وقرارات الجامعة العربية، وبالتالي فإن العنوان أعلاه ليس مبالغًا فيه على الإطلاق، ولا يأتي من باب التطرف والمزايدة، بل إن واقع الحال والمواقف والقرارات التي


التنظيم السياسي أو الحركة أو المؤسسة وسيلة لتحقيق الهدف (تحرير الوطن)، ومن خلاله يكون الرد الحقيقي على كل الاتفاقيات المعقودة مع العدو وملاحقتها هو: أولاً: إسقاط اتفاق مبادئ (أوسلو) وملاحقه، وما نتج عن مؤتمر باريس الاقتصادي، والعودة إلى جوهر الميثاق الوطني الفلسطيني، الذي حذفت منه المواد السياسية والجغرافية الأساسية. ثانيًا: البدء في تقييم الوضع الفلسطيني سياسيًا وكفاحيًا للخروج بدروس مستفادة. ثالثًا: الخروج بنتائج ملزمة


استنكرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، اليوم السبت، إن إعلان اتفاق التطبيع البحرين ي مع دولة الاحتلال معتبرةً ذلك بمثابة ضرب للإجماع العربي. وأشارت النقابة في بيان صحفي أن كل مؤسسات الدولة وكافة الأحزاب السياسية والقوى المدنية والشعبية في تونس لا تزال رسميًا في حالة حرب مع الكيان الصهيوني منذ العدوان على حمام الشط واستهداف قيادات ورموز المقاومة الفلسطينية. وجددت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين دعمها لكلّ أشكال الم


قال عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ماهر مزهر عبر الموجة المشتركة للإذاعات المحلية، اليوم الخميس، إنّ "الأيام القادمة ستشهد انعقاد لقاء وطني وممثلين عن الفصائل مع وزارتي الصحة والداخلية للدعم والمساندة لهم، وإثارة قضايا عديدة للدفع باتجاه دعم صمود أبناء شعبنا، وآليات مواجهة فايروس كورونا". ووجّه مزهر خلال حديثه "التحية لكل الوزارات المختلفة: الصحة والداخلية والتنمية الاجتماعية ووزارة الاقتصاد الوطني، الذين


انتقد مروان عبد العال مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الاسس العنصرية في الفكر التلمودي، الذي قامت عليه الحركة الصهيونية و يعتبر اليهود “شعب الله المختار" في حوار مع برنامج" نوافذ" علی شاشة قناة العالم، انه:"عندما يتم الحديث عن الحركة الصهيونية، يجب ان يتم الانطلاق من الاصل وهو الفكر التلمودي الذي قامت على اساسه الصهيونية، كحركة استعمارية عنصرية احلالية ، وجدت في المنطقة لكي تخدم الغرب الاستعماري". وقتل:" علمنا ا


في الذكرى التاسعة عشره لاستشهاد القائد الوطني الرفيق الشهيد أبي علي مصطفى على يدد أعتى عتاة احتلال إحلالي فاشي في العالم، واستشهاد القادة أبي عمار، وياسين، والشقاقي، ومحسن، وأبو العباس، وغسان كنفاني، وغيرهم، وبما يمثلون من شهداء قضوا في سبيل القضية داخل الوطن وخارجه. لا بد من وقفة تقييمية سياسية وكفاحية واجتماعية وتنظيمية ونقابية وتربوية تعليمية، تدفع باتجاه تنفيذ ما توصل إليه الاجتماع الفلسطيني في محطتيه في رام الله وبيروت


الصلاة والسلام على الشهداء، السلام على الشهداء، السلام عليكم، قال تعالى: "والذين جاهدوا فينا لنهديهم سبلنا وان الله لمع المحسنين". وهكذا الشهيد ابو علي مصطفى لثباته في ساحة الجهاد والنضال والمواجهة في وجه الكيان الصهيوني الغاصب لفلسطين وفق للشهادة و الشهادة في وعلى أعلى درجات الاحسان. من هنا، وفي ذكرى رحيل القائد الشهيد ابو علي مصطفى نتقدم بأحر العزاء للاخوة والرفاق في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين من امينكم العام الرا


فلسطين البتول من رحمها يولد الابطال، وكان الله سبحانه وتعالى جعل في أرضها المباركة معجزات الحبل بلا دنس، فهي تحمل ابطالها دون وهن وتنتظر ولادتهم وتنذرهم لترابها المقدس وابوعلي مصطفى القائد الشهيد هو احد ايناء فلسطين الابرار، نذر نفسه لتحرير ترابها وحرية اهلها وارتقى شهيدا على ارضها حين سقط العدو الصهيوني الغاصب في مواجهته حيا ابو علي مصطفى القائد الذي اعتنق القتال سبيلا للتحرير آمن بأن الثابت هو حالة الصراع مع العدو و


التقى وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الخميس،بوفد قيادي من حركة "حماس" في بيروت لبحث آخر التطورات والمستجدات على الساحتين الفلسطينيّة والعربيّة. وترأّس وفد الجبهة نائب الأمين العام للشعبية أبو أحمد فؤاد، ورافقه مسؤول الدائرة السياسيّة د.ماهر الطاهر، ومسؤول الجبهة في لبنان مروان عبد العال، والقيادي سمير لوباني وهيثم عبده، في ما ترأّس وفد حركة حماس رئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية، ورافقه نائبه صالح العاروري